بالعام الجديد ..القضايا الوطنية أبرز أمنيات الصحفيين الرياضيين

  • منذ سنتين
حجم الخط

2017 عام الانجازات الكروية

سهى الحمراوى-غزة
تزامنا مع بداية عام 2018 ،كشف عدد من الصحفيين الرياضيين عن امنيات وتطلعات عامة يتمنون أن يكتب لها النجاة وأن تشهد النور مع ميلاد العام الجديد .
ولكن امنيات وآمال الصحفيين الرياضيين لهذا العام كانت مختلفة حيث طغت المصلحة العامة على مصالحهم الفردية.
“أطلس سبورت” رصدت أبرز أمنيات الصحفيين الرياضيين الذين أثروا الصحف ومواقع التواصل الاجتماعى بأهم الاحداث الرياضية

عمر الجعفري: أتمنى عام2018 تحقيق ثورة فى الالعاب والمنشاءات الرياضية
يقول عمر الجعفري الصحفي الرياضي أتمنى فى عام2018 أن تنعم فلسطين بالحرية وان يتحرر الاسرى من السلاسل الى قيود الحرية والسلام وكذلك أن تستمر الرياضة الفلسطينية بتقدمها خاصة بعد أن شهد عام 2017 تطورا ملحوظا وتبوأ المنتخب الفلسطيني المركز “80” على سلم تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم والـ11 آسيويا بالاضافة إلى وصوله الى نهائيات كأس اسيا للمرة الثانية فى تاريخه، وأيضا الاستمرار فى تحقيق الانجازات الكروية للمنتخبات فى المشاركات القادمة ،واجراء بطولات لمختلف الالعاب الرياضية بطريقة سلسة وتحقيق نجاحات غير معهودة وملفتة للاتحاد الرياضي ،أملا بأن تقدم الحكومة الدعم المطلوب للاندية وأن يشهد العام الجديد ثورة فى المنشاءات الرياضية
اما على الصعيد الاعلام الرياضي يرى الجعفري أنه من الضروري تنظيم البيت الرياضي والاسراع بإجراء انتحابات لاتحاد الاعلام.

الغرباوي: الاعلام الرياضي فرض نفسه وبقوة على خارطة الاعلام العربي
ومن جانبه وجه حسام الغرباوي مدير تحرير شبكة الحقيقة سبورت بخالص التبريكات للشعب الفلسطيني عامة والكوارد الرياضية خاصة أملا أن يكون العام الجديد عام تحقيق الامنيات وإقامة الدولة الفلسطينة وعاصمتها القدس الشريف
وعبر الغرباوي عن تطلعاته بالعام الجديد بأن يتم لملمة البيت الاعلامي بمظلة جامعة ليواصل الابداع والتميز على كافة المستويات فى ظل النهضة التى شهدتها المنظومة الرياضية والتى تشق طريقها وتتعاظم بقيادة اللواء جبريل الرجوب ربان سفينة الحركة الرياضية الفلسطينية ليكون عاما زاهيا بألوان العلم الفلسطيني وتتحقق فيه المزيد من الانجازات على كافة المحافل
وأكد الغرباي انه على الرغم من الامكانيات الضعيفة للاعلام الرياضي الا انه فرض نفسه بقوة على خارطة الاعلام العربي و الدولي وساهم بتسليط الضوء على عدة قضايا من خلال مساحات اعلامية على وسائل الاعلام لابراز معاناة الرياضيين والرياضة الفلسطينية جراء الاحتلال.

سلطان عدوان: 2018 عام الوحدة والمصالحة والانتصارات الرياضية
وبدوره يتمنى سلطان عدوان مديرعام شبكة فوتبول الرياضية أن يكون عام 2018 عام الوحدة والمصالحة الوطنية والانتصار،أملا أن يكون هناك المزيد من المشاركات الخارجية على مستوى الاندية والمنتخب بكل فئاته وأن يتم عقد دورات تأهيلية للمنظومة الرياضية ،و كذلك تطوير البنية التحتية وخاصة الملاعب الغزية ، بالاضافة الى أن يشهد العام الجديد تطوروتقدم المواقع والوسائل المحلية الرياضية.
وأشارعدوان على ضرورة انجاز ملف اتحاد الاعلام الرياضي بالتزامن مع تطوير اداء اللاعبين وعقد المزيد من الدورات المتخصصة فى هذا المجال.

بسام عرام : وجود الرياضة تحت قيادة حكيمة يدفعها للانجاز
ومن جهته يأمل بسام عرام مدير عام شبكة الاقصى سبورت أن يشهد عام2018 تطورا رياضيا واعلاميا من أجل تسجيل العديد من الانجازات المختلفة التى تحسب لصالح الرياضة الفلسطينية،داعيا أن يكون العام الجديد عام الاهتمام بالقضايا الوطنية كالاسرى وإبراز معاناتهم للعالم، منوها بان المنظومة الرياضية الاعلامية هى منظومة تكاملية للرياضة الفلسطينية.
وكشف عرام أن الرياضة الفلسطينة فى عام2017 تطورت و تحدت كافة الهجمات الصهيونية والاستهداف المباشر لامكان اقامة البطولات الرياضية المختلفة،مؤكدا أن استمرارالرياضة بقيادة حكيمة فى الطريق الصحيح سينعكس ايجابيا على تطورالرياضة الفلسطينية وبالتالى ستتجه نحو الافضل بإستمرار تنظيم البطولات الرسمية والتى تعمل على ابراز لاعبين قادرين على تمثيل المنتخابات المختلفة فى شتى الالعاب، مبينا أن الوحدة الوطنية لعبت دورا مهم فى انجازات العام المنصرم حيث انعكست التفاهمات السياسية على نجاح قيادة المنظومة الرياضية.

محمد الاخرس: عام جديد للنهضة بالرياضة الفلسطينية وبنيتها التحتية.
وتقدم محمد الاخرس الصحفي الرياضى فى جريدة الحياة الرياضية واطلس سبورت بخالص التهنئة للمنظومة الرياضية بصفة عامة ولجميع الاعلاميين والصحفيين بصفة خاصة ، متمنيا أن يكون العام الجديد خير بداية للنهضة بالرياضة الفلسطينية وبنيتها التحتية.