خلال لقائه بالاتحادات الرياضية.. حجة:  نطمح للوصول إلى اتحاد رياضي وطني مستقل

  • منذ سنتين
حجم الخط

غزة-مصطفي صيام- تصوير يوسف بعلوشة

عقد عبد المجيد حجة الأمين العام للجنة الأولمبية الفلسطينية اجتماعاً هاماً مع الاتحادات الرياضية، بحضور عضوي المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية عصام قشطة وعبد السلام هنية، محمد العمصي الأمين العام المساعد يوم الثلاثاء بمقر اللجنة الأولمبية لمناقشة واقع الاتحادات الرياضية الفلسطينية.

ووجه قشطة باسم الاتحادات الرياضية شكره للأمين العام للجنة الأولمبية والوفد المرافق له بالتواجد في غزة، مشيراً إلى أن اللقاء يعتبر بداية موفقة لتصويب العمل داخل الاتحادات الرياضية.

وأكد قشطة أن اللجنة الأولمبية تسعى دائماً لتحقيق أهداف الرياضة الفلسطينية من خلال جهود الجميع للارتقاء بأداء الاتحادات الرياضية وصولاً لتحقيق الإنجازات لفلسطين.

وأضاف قشطة أن اللجنة الأولمبية تريد اتحادات رياضية فاعلة وفق نظم وقوانين ولوائح محددة وتكون قادرة على تأدية مهامها الرياضية والوطنية لتحقيق ما نصبو إليه في المشاركات الخارجية للوصول إلى منصات التتويج عربياً وقارياً.

بدوره أعرب حجة عن سعادته الكبيرة بالتواجد في المحافظات الجنوبية والالتقاء بالاتحادات الرياضية، مقدماً شكره الكبير للمكتب التنفيذي للجنة الأولمبية والأمانة العام واتحاد كرة القدم.

ونقل حجة تحيات اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية للاتحادات الرياضية والمنظومة الرياضية في المحافظات الجنوبية.

وقال حجة إن اللقاء يهدف لدراسة كافة الأمور الخاصة بعمل الاتحادات الرياضية للوصول إلى اتحاد رياضي وطني محكوم بنظام ولوائح وخطط موحدة وقادر على حمل الأمانة الملقاة عليه.

وأكد حجة أن الاتحادات الرياضية تحمل أهدافاً واضحة من خلال نشر اللعبة للوصول إلى تكوين المنتخبات القادرة على تحقيق الإنجازات، وتطوير اللعبة عبر تطوير اللاعب، الإداري، الحكم، المدرب، الفني لمواكبة التطورات الخاصة باللعبة، بالإضافة إلى تنظيم المسابقات الرياضية وتحديد رزنامة واضحة للموسم الرياضي في إطار نظام أساسي موحد لكل الاتحادات الرياضية استناداً للنظام الأساسي في الاتحادات الدولية والقارية.

وشدد حجة على ضرورة أن يكون الاتحاد العنوان الذي يقاتل من أجله الجميع من أجل تثبيته في ظل الاستهداف الواضح من قبل دولة الاحتلال الإسرائيلي التي تحاول على الدوام إلغاء الرياضة الفلسطينية بكافة مكوناتها.

وأشاد حجة بالاتحادات الرياضية الفاعلة من خلال الأنشطة والمسابقات التي تنظمها، متمنياً أن تشهد الاتحادات الأخرى انتفاضة في أنشطتها وفعالياتها الرياضية.

وأكد حجة أن المكتب التنفيذي سيدعم كل الاتحادات الفاعلة التي تنظم المسابقات الرياضية، منوهاً إلى أن الاتحادات الغير فاعلة سيكون للمكتب التنفيذي قرار بشأنها في السابع والعشرين من الشهر الجاري.

من جهته شكر هنية حجة الوفد المرافق له على تلك الزيارة، مؤكداً أن الاجتماع يشكل بداية لعمل صحيح وسليم للمرحلة المقبلة.

وقال هنية :”إن الاتحادات الرياضية لديها الإمكانيات لأن تتخطى كافة العقبات والصعوبات وتملك الإرادة والعزيمة التي من شأنها أن تسهم في تطوير أدائها وتنظيم مسابقاتها الرياضية”.

وطالب هنية بضرورة أن تقعد الأمانة العام اجتماعات مركزية متكررة بهدف تقييم كافة المراحل للوقوف عند كافة الملاحظات التي من شأنها أن تصوب عمل الاتحادات الرياضية.

وناقش الاجتماع العديد من الملفات الهامة التي تخص رؤية اللجنة الأولمبية وتصويب أوضاع الاتحادات الرياضية والنهوض بالكادر البشري والفني والإداري والتواصل بين شقي الوطن وفق برنامج موحد يحكم الجميع بمعايير ولوائح محددة.