هل يحسم برشلونة لقب الليجا في الكلاسيكو ؟

  • منذ سنتين
حجم الخط

غزة – اطلس سبورت – متابعة محمد الحداد

اقترب برشلونة أكثر من أي وقت مضى من استعادة لقب الليجا، إذ يقدم مستويات رائعة تحت قيادة المدرب إرنيستو فالفيردي، في أولى مواسمه مع الفريق الكتلوني .

ويتصدر البلوجرانا الترتيب برصيد 75 نقطة أمام أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني بـ 64 نقطة، وريال مدريد في المركز الثالث بـ 60 نقطة، بالإضافة لفالنسيا المجتهد في المركز الرابع بـ رصيد 59 نقطة .

كان الفريق الكتالوني على موعد مع خبر سعيد، بخلاف الفوز على أتلتيك بيلباو بثنائية ألكاسير وميسي، حيث انتهت المباراة على ملعب لا سيراميكا بفوز فياريال على أتلتيكو مدريد بهدف قاتل في الدقيقة 91 ليوسع برشلونة الفارق بينه وبين الروخيبلانكوس إلى 11 نقطة .

ومع بدء العد التنازلي لنهاية الليجا، إذ لم يتبقى سوى 9 جولات على انتهاء الموسم الذي يسير بخطى ثابتة نحو تتويج برشلونة باللقب للمرة الـ 25 في تاريخه، يبدأ عشاق برشلونة باحتساب عدد النقاط التي يحتاجها فريقهم لحسم اللقب بشكل نهائي، في ظل مواصلة المنافسة على جميع البطولات الأمر الذي يضع فريقهم أمام عدد كبير من المباريات .
يذهب اللاعبون الدوليون في برشلونة عقب نهاية الجولة إلى منتخباتهم، ليعودوا مجددا إلى فترة تعد هي الأصعب في الموسم الحالي، حيث سيخوض الفريق 8 مباريات في كل البطولات مرشحة للزيادة في حال عبور دور ربع النهائي أمام روما، وذلك خلال 30 يوما .

وبناء على الوضع الحالي، يحتاج برشلونة إلى الفوز في 5 مباريات والتعادل في 1 لضمان حسم اللقب قبل ثلاثة جولات من النهاية، وذلك في حالة فوز المنافس المباشر أتلتيكو مدريد بالـ 5 مباريات المقبلة .

وخلال الـ 5 مباريات القادمة، يتجه برشلونة في الجولة 30 إلى ملعب سانشيز بيزخوان لملاقاة إشبيلية، كما سيستقبل بعد ذلك ليجانيس وفالنسيا على ملعب كامب نو، ثم يخرج لملاقاة سيلتا فيجو وديبورتيفو لاكورونيا .

ونظرا لتأهل برشلونة لنهائي كأس الملك إسبانيا فسيواجه إشبيلية يوم 21 أبريل، قام الاتحاد الإسباني بتأجيل الجولة الـ 34 لبرشلونة كونها تتعارض مع المباراة النهائية .

وعلى الجانب الآخر يستقبل أتلتيكو مدريد نظيره ديبورتيفو لاكورونيا، ثم يذهب لملاقاة ريال مدريد في الديربي، ويستقبل مجددا فريق ليفانتي، ثم يذهب لمواجهة ريال سوسييداد في الأنويتا، ويعود إلى ملعبه لملاقاة ريال بيتيس .
وفي حال فوز الفريقان في جميع المباريات الـ 5، فسيكون الفريق الكتالوني على موعد مع حسم لقب الليجا على أرضية ملعب كامب نو، إذ سيكون الضيف حينها هو ريال مدريد، كما لن يحتاج برشلونة من تلك المباراة سوى نقطة وحيدة لإعلان فوزه بالليجا رسميا .

أما في حال تعثر أتلتيكو مدريد ومواصلة برشلونة سلسلة انتصاراته، وهو أمر قد يكون منطقيا كونه ينافس على بطولة الدوري الأوروبي بالإضافة لخوض مباراة الديربي في سانتياجو برنابيو، سيكون برشلونة قد حسم الدوري فعليا وقد تشهد مباراة الكلاسيكو قيام ريال مدريد بعمل ممر شرفي لبرشلونة، وهو العرف السائد منذ سنوات في البطولة الإسبانية .