هزيمة قاسية لباريس سان جيرمان امام ريال مدريد

  • منذ سنتين
حجم الخط

 

غزة – اطلس سبورت – متابعة محمد الحداد

سخرت الصحف الفرنسية، الصادرة يوم الأربعاء، على نادي باريس سان جرمان بعد خروجه المخيب من دوري أبطال أوروبا على يد ريال مدريد الإسباني، وحمل بعضها مدربه الإسباني أوناي إيمري المسؤولية.

وعنونت “ليكيب”  الفرنسية الواسعة الانتشار بجانب صورة لقائد الفريق البرازيلي تياغو سيلفا وهو مطرق الرأس: “كل هذا من أجل هذا”، مشيرة الى ان اللاعبين “أظهروا محدوديتهم في هذه المسابقة”.

أما “لو باريزيان” القريبة من فريق العاصمة، فكتبت محاولة اللعب على الكلام “رهان خاسر”، واصفة سان جرمان بأنه “صغير من أوروبا” بعد “خسارة أظهرت حدوده الراهنة”.

وسقط سان جرمان مرة ثانية أمام ريال مدريد 1-2 على أرضه بعد خسارته الكبيرة ذهابا 1-3 في مدريد .

وكتبت “لو فيغارو” على صفحتها الأولى “هذه خسارة تؤلم كثيرا”، فيما رأت “ليبيراسيون” أن “باريس كان متسللا” أمام مدريد وتحدثت عن “إفلاس باريسي”.

وبحسب فنسان دولوك، أحد كبار الكتاب الرياضيين في “ليكيب”، شكل الإقصاء “فشلا متكررا، استعراضيا، وعميقا”، متابعا “أوروبا كبيرة جدا على باريس”.

ورأى دومينيك سيفيراك (لو باريزيان) أن إيمري “ليس متأكدا من إنهاء الموسم. لم يتطور باريس معه لأنه لم يمتلك الكاريزما والتكتيك لإدارة فريق كبير”.

وقال باتيست ديبريه (لو فيغارو) إن “أيام إيمري باتت معدودة”.