كارتيرون يُجهز استقالته من الأهلى

  • منذ سنة واحدة
حجم الخط

اعلن مصدر مقرب من الفرنسى باتريس كارتيرون، المدير الفنى لفريق الأهلى، أنه يعمل حالياً على تجهيز استقالته من تدريب الفريق لوضعها أمام مجلس إدارة النادى حال تعرض الفريق لأى خسارة فى الفترة المقبلة، خصوصاً فى مباراة الوصل الإماراتى ببطولة زايد للأندية الأبطال.

وأكد المصدر أن المدير الفنى يعمل على تجهيز الاستقالة خوفاً من أن يسبقه مجلس الإدارة بقرار إقالة يطيح به من قيادة الفريق بشكل يؤثر على مستقبله التدريبى، خصوصاً على مستوى القارة الأفريقية والمنطقة العربية، وشدد المصدر على أن كارتيرون يشعر حالياً وبعد خسارة اللقب الأفريقى أمام الترجى بأن أيامه باتت معدودة داخل الأهلى ولن ينتظر حتى تتم إقالته من قِبل المجلس.

فى سياق متصل، اشتكى المدير الفنى، من تجاهل طلباته من قبل مجلس الإدارة، خاصة تلك المتعلقة بتدعيم الفريق بلاعبين جُدد لتجديد دماء الفريق، بجانب شروطهم بضرورة الاعتماد على لاعبين فى قطاع الناشئين، وهو أمر يراه المدرب صعباً للغاية فى ظل المشاركة فى خمس بطولات فى الموسم الواحد.

فى سياق متصل، استقر مجلس إدارة النادى، على عدم بيع أى لاعب بشكل نهائى ممن سيتم استبعادهم خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية، مفضلاً التعامل معهم بنظام الإعارة خاصة مع الثلاثى أحمد حمدى، وأكرم توفيق، وأحمد الشيخ، والذين تم استبعادهم من القائمة الأفريقية مؤخراً، خشية تألقهم خارج القلعة الحمراء، وعدم تكرار تجربة الثنائى إسلام محارب، وأيمن أشرف عندما تم الاستغناء عنهما، ثم عاد النادى واشتراهما بمبالغ طائلة.

على صعيد مختلف، يختتم الفريق الأول تدريباته اليوم الأربعاء على ملعب «زعابيل» الذى يستضيف مباراة الفريق مع الوصل الإماراتى غداً الخميس، فى إياب دور الـ16 من بطولة كأس زايد للأندية الأبطال، وقد وصلت أمس الثلاثاء البعثة إلى الإمارات، وكان فى استقبالها سمير عدلى، المدير الإدارى، ومسئولو السفارة المصرية، ووفد من نادى الوصل، وخاض الفريق مساء أمس تدريباً على أحد الملاعب الفرعية لإزالة الإرهاق من السفر، بجانب رفع معدل اللياقة البدنية والحفاظ عليها قبل موقعة الغد.

وينتظر أن يشارك المهاجم المغربى وليد أزارو، فى مران اليوم بعد انضمامه لبعثة الفريق فى الإمارات، بعد انتهاء مشاركته مع منتخب بلاده، فى الوقت الذى يجرى الجهاز الفنى بروفة أخيرة لبعض اللاعبين فى بعض المراكز، والتى ستشارك فى مباراة الغد، بسبب النواقص الكبيرة فى الفريق، وتحديداً فى مركز الظهير الأيمن، حيث ارتفعت أسهم كريم نيدفيد للبدء أساسياً فى مباراة الغد لتعويض غياب الثنائى أحمد فتحى، ومحمد هانى بسبب الإصابة، كما يدرس الجهاز مشاركة صلاح محسن من بداية اللقاء بجانب وليد أزارو، على حساب إسلام محارب، أو أحمد حمودى، وسيتحدد بشكل نهائى خلال مران الفريق مساء اليوم.

فى سياق آخر، غادر محمود الخطيب، رئيس النادى، غرفة الرعاية المركزة عقب نجاح الجراحة التى خضع لها لاستئصال ورم فى الرقبة فى ألمانيا، وقرر الجهاز الطبى المعالج وضع رئيس النادى فى غرفة عادية بسبب عدم حاجته للوجود فى غرفة الرعاية، بعد نجاح الجراحة، وسيقضى فترة نقاهة لمدة عشرة أيام فى المستشفى الخاص، موجهاً الشكر لكل من حرص على السؤال عليه، وقام بالدعاء له.