أحداث الساعةسلايدرمحلي

قطبى الكرة الرفحية ورفد الأندية الغزية بالعديد من اللاعبين لتدعيم صفوفها

قطبى الكرة الرفحية ورفد الأندية الغزية بالعديد من اللاعبين لتدعيم صفوفها.

 

أضحت قلعة الجنوب ” رفح ” مهد كرة القدم الفلسطينية، صاحبة التميز والإبداع والإنجازات والبطولات، الوجهة والقبلة لمعظم الأندية الغزية لتدعيم صفوفها باللاعبين المميزين، وخاصةً من رديف القطبين الكبيرين الشباب والخدمات، وتابعنا هذا الموسم وكذلك في المواسم الماضية، تهافت الأندية على جلب لاعبين من الزعيم والماتدور، وهذا الشيئ يدلل على أهمية وقيمة هؤلاء اللاعبين، الذين يتم إعارتهم للأندية الأخرى بعد دراسة متأنية، لإعطائهم الفرصة وأكسابهم مزيداً من الخبرة ومن ثم العودة مجددا لانديتهم، والكل تابع هذه الظاهرة المحمودة وتألق نجوم القطبين الكبيرين في عديد الأندية، وشهد هذا الموسم الذي لم ينتهى بعد حراك كبير، حيث تم إعارة مجموعة كبيرة من رديف الزعيم والماتدور لعدة أندية، حتى إعداد هذا التقرير نجملها كالتالي :

 

* الزعيم الرفحي *

 

— الحارس محمد قشطة ومؤمن البواب ومحمد أبو سبلة وتيسير كويك إضافة إلى لباد الأخرس صفقة إنتقال حر إلى شباب الزوايدة.

— محمد البلبيسي وبلال قشطة وحسام القططي ورباح النقلة إلى الإستقلال الرفحي.

— محمود السيلاوي ونظمي الحولي والحارس أمين شاهين إلى القادسية الرفحي.

— محمد ذيب ومحمد شعت ومحمود أبو عيادة صفقة إنتقال حر إلى خدمات المغازي.

— الحارس باسل الصباحين إلى خدمات الشاطئ.

— الحارس عبد الباري بدوان غزة الرياضي.

— يوسف أبو زيد صفقة إنتقال حر إلى بيت حانون الرياضي.

 

* الماتدور الرفحي *

 

أحمد الدباس وإبراهيم جربوع وصلاح عرام وعبدالله العرجا ومحمد الأبزل إلى القادسية صاحب النصيب الأكبر من اللاعبين المعارين من الماتدور.

— محمد الجرمي وماجد بريك إلى بيت حانون الرياضي.

— شرف حسنين ومحمد أبو عودة إلى غزة الرياضي.

— عطايا جودة وأحمد اللولحي إلى إتحاد خانيونس.

— محمد حسنين وابراهيم أبو عمير هناك إتفاق شبه نهائي مع نادي الأقصى.

— أحمد أبو كوش إلى بيت حانون الأهلي.

وفي نهاية هذا التقرير لابد من الإشارة، إلى أن هناك لاعبين مازالت المفاوضات جاريه بشأنهم، وأخرين لم تتضح الصورة معهم حتى نهاية الموسم الرياضي بشكل رسمي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق