ر
أحداث الساعةسلايدرمحلي

*في اليوم العالمي لحرية الصحافة* الإعلاميون الرياضيون يواجهون التحديات ويثبتون جدارتهم ومهنيتهم.

*في اليوم العالمي لحرية الصحافة* الإعلاميون الرياضيون يواجهون التحديات ويثبتون جدارتهم ومهنيتهم.

من جديد ها هو اليوم العالمي لحرية الصحافة يطل علينا، وما زال الصحفيون الرياضيون الفلسطينيون يواجهون المزيد من التحديات والصعوبات، ولكنهم دوما يثبتون أنهم الأجدر والأقدر علي التغلب عليها.

في هذا اليوم نوجه التحية للزملاء الصحفيين في كل مكان وفي فلسطين على وجه الخصوص، ونثمن الجهود الكبيرة التي يقومون بها في هذه الظروف التي نعيشها.

نشيد في *إتحاد الإعلام الرياضي* بالصحفيين الرياضيين الذين انخرطوا في تغطية الأحداث الناجمة بفعل فايروس كورونا في فلسطين إلى جانب زملائهم في الحقل الإعلامي، كما نوجه التحية لكل الصحفيين الرياضيين والمؤسسات الإعلامية الرياضية وهم الذي يثبتون أنهم صمام الأمان في الوطن برسالتهم السامية والتزامهم المهني في هذه الظروف التي نحياها.

ندعو المؤسسات الوطنية الاستثمارية للقيام بدورها تجاه المؤسسات الإعلامية الرياضية والصحفيين الرياضيين الذي تعطلت أعمالهم بفعل توقف النشاط الرياضي، ونهيب بهم لأخذ دورهم في دعم المتضررين من المؤسسات والزملاء.

نعبر في اتحاد الاعلام الرياضي عن فخرنا بجهود الزملاء الصحفيين والإعلاميين الرياضيين الذين يواصلون تقديم دورهم المشهود ونحن نمر في ظرف استثنائي ينتشر فيه وباء فيروس كورونا على مستوى العالم، ونثمن هذا الدور الوطني والإنساني لهم، وندعو النشطاء ورواد مواقع التواصل الإجتماعي إلى التريث قليلا في نشر ونقل الأخبار عامة وحول فيروس كورونا خاصة من أجل الحفاظ على امن وسلامة، واستقرارالمجتمع الفلسطيني.

*إتحاد الإعلام الرياضي الفلسطيني*
*الثالث من مايو أيار 2020*

ر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق