زو يانج يؤكد بأن الحكم لا يتحمل مسؤولية خسارة الصين من قطر

الصين وقطر
  • منذ سنتين
حجم الخط

أكد زور يانج ” 43 عام ” لاعب خط الوسط الصيني المعتزل ، لوسائل الإعلام الصينية ، أن حكم المباراة ، علي رضا فجاني – 34 عام – لا يتحمل مسؤولية خسارة منتخب الصين الأولمبي أمام قطر ، في ختام منافسات المجموعة الأولى من كأس آسيا 2018 تحت 23 عام بالصين .

وقد شهدت المباراة حصول لاعبي الصين على 7 بطاقات صفراء، وبطاقة حمراء واحدة وكانت من نصيب لاعب الوسط هي تشاو (22 عاماً) في الدقيقة 41، ليساهم هذا الطرد في فقدان لاعبو الصين تركيزهم وخسارة المباراة وأيضاً خسارة التأهل إلى دور الثمانية من المسابقة.

لتشهد نهاية المباراة رفض لاعبي الصين، مصافحة حكم اللقاء ومحاولة الدخول معه في مشادات كلامية كادت أن تتطور إلى مرحلة خطيرة لو لا تدخل إداريي المنتخب الصيني، ليعلق اللاعب المعتزل يانج على ذلك المنظر عبر الموقع الإخباري الصيني (سينا) بالقول: “حكم الساحة لا يتحمل مسؤولية خسارتنا”.

وأضاف: “بالتأكيد الحكم لا يتحمل المسؤولية، فمن المعروف أن التحكيم الإيراني يتميز بالصرامة في الشخصية واتخاذ القرارات، في هذا اللقاء لم يخالف الحكم قواعد اللعبة”.

وانتقد يانج، لاعبي منتخب الصين الأولمبي بشدة، حيث قال: “في الشوط الثاني قدم اللاعبون أداء ضعيفا، يعاب على منتخبنا عدم الاستمرارية في تقديم أداء جيد كما حدث في بداية الشوط الأول، لا تزال هناك فجوة بين الكرة الصينية والمنتخبات القوية في قارة آسيا، وهذه حقيقة علينا مواجهتها”.

وأضاف: “في اللقاء الأول أمام عمان قدموا أداء جيدا، قبل أن يتغير الحال في لقائي أوزبكستان وقطر، من الممكن أن نقول إن الأولمبي قدم أداء مقبولا على مستوى البطولة، ولكن لا يجب أن ننسى أنهم ليسوا صغارا، فهموا يعتبرون امتدادا للمنتخب الأول وهذا أمر غير كافٍ”.

يذكر أن يانج لعب مع 4 أندية صينية من 1994 إلى 2003، وخاض مع منتخب الصين 7 مباريات دولية وجميعها في عام 2000، ليعمل الآن محللاً رياضياً بشبكة صينية.