رغم ضياع كأس الملك.. ميسى يتفوق على عمالقة أوروبا فى إحصائية جديدة

  • منذ 5 أشهر
حجم الخط

متابعة ابومعروف حمودة

توّج النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد برشلونة، بالعديد من الألقاب منذ ظهوره على الساحرة المستديرة رفقة ناديه، رغم خسارته لقب كأس ملك إسبانيا.

وتلقى برشلونة هزيمة قاسية أمام فالنسيا بنتيجة 1-2، في المباراة التي جمعتهما يوم السبت الماضي، في نهائي كأس ملك إسبانيا، ليفوز فالنسيا باللقب للمرة الثامنة في تاريخه.

وكاد ليو ميسي أن يُضيف اللقب رقم 35 في مسيرته الكروية، ليواصل تفوقه على العديد من كبار الأندية الأوروبية في تاريخ كرة القدم.

ونشرت صحيفة «آس» الإسبانية، إنفوجراف لميسي، وذلك منذ بداية لعبه لبرشلونة، إذ حقق 34 لقبًا، أكثر من ألقاب بايرن ميونخ الألماني والتي عددها (29)، ريال مدريد (20)، مانشستر يونايتد (18)، وتشيلسي (17).

يذكر أن البرغوث الأرجنتيني، صاحب الـ31 عامًا، قد سجل هدف برشلونة الوحيد أمام فالنسيا في الدقيقة 73 من زمن اللقاء، ومع ذلك تلقى العديد من الانتقادات اللاذعة بعد ضياع لقب كأس الملك.