أخبار الأندية والإتحادات

“د.عوض” و “هنية” يكرمان أبطال فلسطين في ملتقى تونس لذوي الإرادة

“د.عوض” و “هنية” يكرمان أبطال فلسطين في ملتقى تونس لذوي الإرادة

غزة/ دائرة الإعلام بالمجلس:

كرم الدكتور محمد عوض رئيس متابعة العمل الحكومي، وعبد السلام هنية مساعد أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة، أبطال منتخب فلسطين لألعاب القوى لذوي الإعاقة، الذين شاركوا في الملتقى الدولي في تونس، مساء اليوم الأربعاء في مجمع فلسطين الرياضي.

وقدم د. محمد عوض وعبد السلام هنية مكافٱت مالية للأبطال ودروعا تذكارية، وسط سعادة غمرت الأبطال وأعضاء اللجنة البارالمبية خلال التكريم.

وأشاد د. محمد عوض رئيس متابعة العمل الحكومي بإنجاز الأبطال ذوي الإرادة في المشاركة الدولية، واعتلاء منصات التتويج، وقال إن ما حققه أبطال المنتخب يبعث الفخر ويزيد الأمل من خلال الإصرار والعزيمة، واضاف”: شعبنا الفلسطيني يقدم نماذج في التحدي والبطولة ومن هذه النماذج النشاط الرياضي وأبطال الهمم العالية، وهذا يدفعنا لمزيد من الدعم لتحقيق المزيد من الإنجازات”.

بينما تحدث عبد السلام هنية مساعد أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة، مهنئا الأبطال بسلامة العودة وتحقيق الإنجاز والتأهل إلى بارالمبيك طوكيو، وقال إن رياضة أصحاب الإرادة حاضرة دوما في مشهد التتويج، وتقدم صورة مشرقة للرياضة الفلسطينية، وأضاف :” رغم الصعوبات التي واجهت المنتخب خلال رحلة المشاركة إلا أنهم أثبتوا أنهم على قدر المسئولية، وعادوا متوجين وحققوا أرقام تأهيلية لبارالمبيك طوكيو في شهر أغسطس المقبل” ، وأشار هنية إلى أن المجلس الأعلى سيواصل دعم رياضة ذوي الإرادة وتعزيز إنجازاتهم.

وشكر كامل أبو الحسن نائب رئيس اللجنة البارالمبية جهود د. محمد عوض وعبد السلام هنية في دعم رياضة ذوي الإعاقة والمساهمة في تسهيل مهمة المشاركة في تونس، وأشار أبو الحسن إلى أهمية الإنجازات التي يحققها أبطال ذوي الإعاقة بعد انقطاع لعدة سنوات عن المشاركات الخارجية، وأكد أن المنتخب سيعمل على التحضير للمشاركة المقبلة والظهور المناسب في طوكيو .

يذكر أن التكريم شمل أبطال منتخب فلسطين لذوي الإرادة:” حسام عزام – محمد فنونة – فادي الديب – عبد الرحمن أبو وطفة – عمر أبو رحمة – والمدرب مازن سرحان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى