خطة ريال مدريد في الميركاتو .. القادمون والراحلون ومصادر التمويل

  • منذ 6 أشهر
حجم الخط

يصب ريال مدريد تركيزه في الوقت الراهن على إعداد خطة سوق الانتقالات الصيفية المقبلة التي ستتضمن إحداث تغييرات عديدة في الفريق الموسم القادم، وذلك عبر إبرام بعض الصفقات المهمة وبيع بعض اللاعبين في الفريق وإيجاد مصادر تمويل أخرى.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة ماركا الإسبانية، ريال مدريد ينوي إنفاق 540 مليون يورو في الميركاتو الصيفي، أو بمعنى آخر هذه هي التكلفة الإجمالية للصفقات التي يريد إبرامها، وتتضمن التعاقد مع كل من إدين هازارد، بول بوجبا، كريستيان إريكسن، لوكا يوفيتش، تانغي ندومبيلي.

ويعد إدين هازارد الهدف الأول للنادي الملكي هذا الصيف، وسوف تكلف صفقته 112 مليون يورو وفقاً للصحيفة المدريدية رغم أن عقد اللاعب مع تشيلسي سينتهي عقب نهاية الموسم القادم.

كذلك يسعى زين الدين زيدان للتعاقد مع بول بوجبا من مانشستر يونايتد، ولن تسمح إدارة نادي الشياطين الحمر برحيله بأقل من 150 مليون يورو، كذلك يطالب توتنهام بالحصول على 100 مليون للتخلي عن كريستيان إريكسن، بينما سيحاول ريال مدريد إبرام الصفقة مقابل 85 مليون يورو فقط مستغلاً أنه تبقى عام واحد فقط في عقد اللاعب.

أما بالنسبة للوكا يوفيتش، سوف يدفع ريال مدريد 60 مليون يورو للحصول على خدماته، وهو السعر الذي حدده فرانفكورت، في حين لن يتخلى ليون عن نجمه الفرنسي الشاب تانغي ندومبيلي بأقل من 80 مليون يورو، علماً ان المفاوضات بدأت بالفعل بين الطرفين.

وأوضحت ماركا أن تكلفة هذه الصفقات الخمسة على ريال مدريد سوف تبلغ 487 مليون يورو، ويضاف لهذا المبلغ 50 مليون يورو قيمة التعاقد مع إيدير ميليتاو من بورتو، ليصل المجموع إلى حوالي 540 مليون يورو.

من أين سيتم تمويل هذا المبلغ الكبير ؟

ريال مدريد يرصد 150 مليون يورو من ميزانيته لتدعيم صفوف الفريق في الميركاتو الصيفي، مما يعني أن هناك 390 مليون يورو غير متوفرين في الوقت الراهن، وسيحاول النادي إيجاد سبل أخرى لتأمينهم.

بالطبع سوف يستفيد الريال من بيع بعض اللاعبين بشكل نهائي مثل جاريث بيل وخاميس رودريجيز وماتيو كوفاسيتش، وربما يتم التخلي عن نجوم آخرين مثل سيبايوس ويورنتي وماريانو مع ضمان إعادة الشراء مستقبلاً، وسيجني النادي ما يقارب 200 مليون من عمليات البيع، وربما أكثر في حال حدثت مفاجأة برحيل إيسكو او توني كروس او ماركو أسينسيو.

كذلك سيوقع ريال مدريد على عقد جديد مع شركة أديداس يمتد حتى عام 2030، وسوف يحصل النادي على أكثر من 100 مليون يورو في كل عام، وبالتالي سيتم إضافة هذا المبلغ لميزانية الانتقالات.

النادي سيكون مضطراً أيضاً للجوء إلى القروض البنكية لتمويل المبلغ المتبقي، وسيضاف ذلك إلى القرض الذي تم الحصول عليه بالفعل بقيمة 575 مليون يورو من اجل تطوير ملعب سانتياجو برنابيو، لكن النادي لديه فترة سماح تمتد لـ3 سنوات قبل البدء في التسديد، وهذا سوف يسمح له بالحصول على قروض صغيرة لتوفير أموال التعاقدات.