بالفيديو: : الفدائي الاولمبي يودع البطولة الآسيوية بخسارته من قطر

  • منذ سنتين
حجم الخط

غزة-أطلس سبورت-محمد الاخرس
ودع منتخبنا الوطني الاولمبي البطولة الآسيوية من الباب الواسع، بعد خسارته من أمام قطر بثلاثية لهدفين، وذلك ضمن مباريات الدور الثاني للبطولة.
مباراة لم يقدم فيها منتخبنا المستوى المنتظر منه في شوطها الأول، عكس ما قدمه في دور المجموعات، بعدما اصطدم في وجه منتخب قطر، الذي أظهر استغل قدراته الهجومية الكبيرة على أرض الملعب.
وعلى الرغم من البداية الفلسطينية بتهديد مبكر عبر انفراد لعدي الدباغ سددها قوية بعيدة.
ورد المنتخب القطري بكرة مشابهة سددها سلطان البريك بعيدة.
وبدأ المنتخب القطري في السيطرة على مجريات المباراة، وسيطر على وسط الملعب، فاتيحت له فرصة خطيرة من انفراد لمعز علي يسددها قوية يبعدها حارس المنتخب رمزي فخوري.
وسعى منتخبنا الرد على المحاولات، فسدد مهند فنون كرة ذهبت بعيدة.
وعاد منتخب قطر وضغط بقوة، ومن كرة عميقة تصل داخل الصندوق يلعبها مباشرو المهاجم القطري المعز علي يضعها بنجاح داخل الشباك ليتقدم لفريقه د31.
ولم ينتظر العنابي طويلا، فاستغل حالة إرباك لاعبي منتخبنا، فاستطاع نفس اللاعب من تعزيز النتيجة بالهدف الثاني بعد عرضية من ميمنة الفدائي يفشل في ابعادها الدفاع ليضعها بهدوء داخل الشباك د34.
تقدم بهدفين زاد المباراة صعوبة، مع محاولات لمنتخبنا للعودة بنتيجة المباراة والوصول للحارس محمد البكري، لكن لم يهدد بكرات خطيرة بإستثناء تسديدة محمد درويش سهلة، ليخرج الشوط الأول بتقدم قطري بهدفين دون رد.
شوط ثان دفع مدرب منتخبنا أيمن صندوقة بتبديلين، بدخول محمود يوسف وعمر صندوقة بدلا من محمد الكايد ومهند فنون.
ومع تبديلات الفدائي، يتمكن منتخب قطر من قتل المباراة تماما بعدما أضاف الهدف الثالث مستغلا جملة رائعة يمهدها سالم الهاجري على صدره يضعها لزميله هاشم علي أمام المرمى ليضيف الهدف الثالث د52.
هدف ثالث زاد الضغط على منتخبنا، ومن محاولة اولى لمنتخبنا ومع ضغط قوي للمهاجمين يستغل أبو وردة تباطؤ دفاعات العنابي ليخطف كرة يمررها لزميله الدباغ الذي ينفرد بالحارس ويسجلها هدف داخل الشباك د60 ليقلص الفارق هدف لثلاثة.
هدف دفع لاعبي الفدائي بقوة، وعقب الهدف ومن جملة رائعة يمرر أبو وردة كرة سحرية يضع الدباغ مواجها للحارس يراوغ الحارس ويفشل في التعامل مع الكرة ليمررها لزميله محمود يوسف يسددها بعيدة.
وواصل الفدائي السيطرة القوية، وعاد الدباغ وتوغل داخل الصندوق وراوغ الدفاع، ويسددها في الحارس والعارضة وتضيع فرصة تقليص الفارق لمنتخبنا بالهدف الثاني.
وتشهد المباراة منعرج مهم، بعد أن أشهر الحكم البطاقة الصفراء الثانية للاعب المنتخب محمد باسم ويكمل المنتخب المباراة بعشرة لاعبين د76.

وعلى الرغم من النقص العددي لمنتخبنا إلا أن الفدائي ظل يحاول ويهدد مرمى قطر التي غابت في الشوط الثاني، ومن محاولة خطيرة يراوغ درويش مدافع قطر ويسددها يبعدها الحارس بصعوبة.

ومن خطأ من خارج الصندوق، ينفذه محمد درويش بإتقان داخل الشباك ليضيف الهدف الثاني لمنتخبنا د85.

دقائق أخيرة كثف الفدائي ضغطه الكبير نحو تعديل النتيجة، إلا أن صافرة الحكم كان له رأي خاص معلنا  نهاية المباراة بفوز قطر بثلاثين لهدفين ويتأهل لنصف النهائي.