خاص/ بروح قتالية وأقدام غزاوية الأمعري لدوري المحترفين

  • منذ سنتين
حجم الخط

سمر الحملاوي_ غزة

عاد المارد الأخضر إلى دوري الأضواء وسكة الانتصارات، وتوّج بطلا لدوري الاحتراف الجزئي قبل انتهاء الدوري بثلاث جوالات ، حيث خاص الصعوبات ولم يستسلم لها، وحقق لاعبيه الغزيين انجازاً كروياً عظيماً  هذا العام 2017-2018.

وفي تصريح خاص  للمدير الفني إيهاب أبو جزر ولاعبي فريق الأمعري لمراسلة موقع “أطلس سبورت”.

أعرب” ايهاب أبو جزر” المدير الفني لنادي شباب الامعري، عن سعادته بعودة فريقه مرة أخري لدوري المحترفين بالضفة الفلسطينية بعد أن قدم موسم استثنائي وكبير في دوري الاحتراف الجزئي.

وأكد  أبو جزر، أن فريق الأمعري فريق متجانس منذ بداية الموسم،  حيث أسهم  تعاقده مع لاعبين منضبطين داخل الملعب وخارجه في تشكيل توليفة أوصلت الفريق لهذا المستوي وجعله يتفوق بجدارة.

وأشار أبو جزر، أن الروح القتالية والاصرار والتكاثف الموجود عند اللاعبين كان بمثابة  الحافز والدافع لكل لاعب للوصول إلى حلم التتويج ،  مثمناً جهود اللاعبين طوال الموسم واللعب بعزيمة في جميع المباريات.

وتمنى أبو جزر،  من اللاعبين  مواصلة نهج الانتصارات من أجل نهاية جيدة للدوري ،منًوها إلى  دور الإدارة في تذليل  كافة العقبات  بقيادة النائب جهاد طمليه.

وعن أهم الكبوات التي مر بها الأمعري، يقول أبو جزر” أن فريقه تعرض للخسارة أمام  فريق سلوان  في مرحلة الذهاب  من الأسبوع الثاني من دوري المحترفين  والتي اعتبرها الفريق  بمثابة الصحوة للصعود لدوري المحترفين بالإضافة إلى   هزيمة الامعري أمام أبناء القدس في مرحلة الإياب”.

وأوضح  أبو جزر، أن جماهير الأمعري كان لها الدور بالتفاف حول الفريق  وتشجيعه ودعمه ومساندته  باعتباره جمهور  واعي يعشق كرة القدم وكان لهم الأثر الطيب للوصول إلى دوري المحترفين.

وأما كابتن وهداف الفريق “يحيي السباخي” الذي اعتبر علامة فارقة في فريقه عبر عن شعوره بالفرحة بعد المجهود الذي قدمه الفريق للحصول علي بطولة الدوري  بعد فوزه علي ضيفه القوات الفلسطينية بهدفيين نظيفين والتأهل رسميا لدوري المحترفين.

وأكد السباخى أن كلمة سر نجاح الأمعري تعود إلى  جهود الإدارة والجهاز الفني واللاعبين ، شاكراً جمهور الأمعري أملاً التتويج  بالعديد من البطولات مع فريقه الامعري مستقبلا.

وفي نفس السياق، اعتبر جوكر ومدافع فريق الأمعري “جلال أبو يوسف” أن  المكان الطبيعي  للفريق هو دوري المحترفين وليس ضيف شرف بعد  فوزه علي ضيفه القوات الفلسطينية ، لافتا  أن سر نجاح أي فريق كامل هو الاخاء والتجانس في الملعب والالتزام بالتعليمات الفنية دون تقصير.

وأهدى “أبو يوسف” الفوز لمخيم الأمعري وجمهوره.

 

بالجدير ذكره أن عودة الأمعري لدوري المحترفين جاءت بعد عامين قضاهما في دوري الدرجة الأولي مع العلم أنه يحمل لقب أول نسخة للبطولة بالضفة الفلسطينية موسم 2010-.2011.