تجربة مفيدة.. الفدائي يتعادل أمام نظيره الصيني

  • منذ 11 شهر
حجم الخط

غزة-أطلس سبورت-محمد الأخرس

فرض التعادل الايجابي هدف لمثله، على التجربة الودية لمنتخبنا الوطني الفدائي أمام نظيره ومضيفه منتخب الصين، وذلك خلال اللقاء الودي الذي لعب على ملعب مركز تشنجدو الرياضي الصيني، على أن يعود الفدائي للتحضير من جديد مطلع الشهر المقبل عقب ختام مباريات دوري القدم للمحترفين.

ودخل المدير الفني لمنتخبنا نور الدين علي بتشكيل ظهر عليه عدة تغييرات، فلعب في الحراسة رامي حمادي، ورباعي الدفاع مصعب بطاط ومحمد صالح وعبد اللطيف البهداري واليكسيس نصار، وثنائي الوسط محمد درويش وبابلو برافو، وفي الأمام الرباعي نظمي البدوي وتامر صيام وياسر إسلامي وخالد سالم.

وجاءت بداية المباراة جيدة المستوى، فحاول محمد درويش الوصول للشباك لكن تسديدته ذهبت بجوار القائم.

ومع تماسك للفدائي، ومن خطأ من ميمنة المنتخب تنفذ بإتقان على رأس شياوتينغ فينغ ليتقدم لفريقه د9.

وحاول المنتخب الرد على هدف التقدم، فلعب تامر صيام عرضية حاول البهداري الوصول للكرة وأمسك بها الحارس بصعوبة.

وظل الفدائي يحاول الوصول لشباك المنتخب الصيني، ومن ركنية صيام يرتقي لها عبد اللطيف البهداري بالرأس تعلو العارضة بقليل.

ومع نهاية الشوط الأول، ومن عرضية مصعب بطاط تصل لنظمي البدوي يلعبها برأسه سهلة، رد المنتخب الصيني من الجهة اليسرى لمنتخبنا تلعب بالرأس يتألق في إبعادها الحارس حمادي لركنية، عليها يخرج الشوط الأول بتقدم صيني.

شوط ثان، دخل المنتخب بشخصية مختلفة وبدأ يغازل شباك الحارس الصيني ومن انطلاقة سريعة لخالد سالم يسدد كرة قوية يبعدها الحارس لركنية.

وبدأ مدرب المنتخب بإجراء التبديلات، فدخل توالياً جوناثان سوريا وعدي الدباغ بدلاً من نظمي البدوي وخالد سالم.

وبعد عدة محاولات لمنتخبنا نحو مناطق الصين، ومن كرة تصل في الوسط يمررها اليكسيس نصار سحرية من بين المدافعين يضع ياسر إسلامي منفرداً بالحارس يلعبها أرضية زاحفة داخل الشباك ويتعادل لمنتخبنا د63.

ويعود اللقاء للهدوء للقاء مع تبديلات صينية ومحاولات لامتلاك الكرة، يجري ولد علي تبديل ثالث بدخول محمود وادي وخروج صاحب الهدف إسلامي مع الاقتراب من آخر ربع ساعة من عمر المباراة.

ولم يتغير حال اللقاء، فظل اللعب تعاوني وانحصر في وسط الملعب دون التهديد للشباك، مع تبديل أخير للفدائي بدخول سامح مراعبة وخروج تامر صيام، عليه ينتهي اللقاء بتعادل ايجابي بهدف لكل منتخب.