أحداث الساعةسلايدرمحلي

بيان صادر عن الأستاذ عبدالسلام هنية الأمين العام المساعد للمجلس الأعلى للشباب والرياضة

على ضوء الأحداث الواقعة التي صاحبت نهائي كأس فلسطين للمحافظات الجنوبية بين شباب رفح وغزة الرياضي الذي أقيم على ملعب رفح البلدي، كان لزاماً علينا أن نؤكد على ما يلي:

أولاً لابدّ أن أتوجه بعظيم الشكر لاتحاد كرة القدم على جهوده الكبيرة في انجاح الموسم الرياضي.

لقد أجري اتفاق بين اتحاد كرة القدم والشرطة والبلدية والأندية حول اقامة نهائي الكاس وتحديد التفاصيل المتعلقة في موضوع الحضور والجماهير.

رغم الإتفاق المسيق، تفاجأنا بدخول عدد كبير من الجماهير فوق العدد المسموح فيه والمتفق عليه، مما أدى الى حصول حالة من الإرباك والفوضى داخل أرضي الملعب، مما اضظر غزة الرياضي لإتخاذ قرار بعدم لعب المباراة بسبب التجاوزات الحاصلة داخل الملعب.

وبناءً على ذلك، إكراماً للشخصيات الرياضية والاعتبارية الموجودة داخل الملعب تنازل غزة الرياضي ووافق على اللعب وإستكمال المباراة شريطة أن يتم ضبط الجماهير من قبل أجهزة الشرطة، وهنا لا بد أن نؤكد أن نشيد ونقدر عالياً ما قام به عميد الأندية الفلسطينية غزة الرياضي من تعامل بمنتهى الأخلاق وقراره إكمال المباراة رغم كل الظروف التي صاحبت اقامة المباراة، وهذا يعكس أهمية النادي ومدى تقديرنا وإحترامنا لهذه المؤسسة العريقة، وحيث سيظلُ العميد كبيراً بمواقفه وعراقعة تاريخه وأمجاده.

نطالب الأخوة في وزارة الداخلية بتشكيل لجنة تحقيق حول التجاوزات والخروقات التي حصلت قبل وأثناء اللقاء، ودخول عدد كبير من الجماهير الى ارضية الملعب، وأن هذه المسؤولية تقع على عاتق الشرطة الفلسطينية، ولا ننفي تقديرنا للدور الكبير الذي قامت به الشرطة الفلسطينية على مدار الموسم الرياضي والمواسم الرياضية المختلفة.

✅ كما نبارك للزعيم شباب رفح تتويجه بلقب الكأس مضيفاً بذلك بطولةً جديدةً لسجل بطولاته وتاريخه الكبير والعريق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق