باريس سان جيرمان يوافق على رحيل نيمار مقابل عرض مناسب

  • منذ 4 أشهر
حجم الخط

وكالات ابومعروف حمودة

وافق باريس سان جيرمان، بطل الدوري الفرنسي، على السماح لمهاجمه البرازيلي نيمار بالرحيل عن النادي الصيف الحالي في حال تلقى النادي عرضًا يناسب جميع الأطراف.

وبات الصراع بين نيمار ووالده من جهة وباريس سان جيرمان من جهة أخرى واضحًا، بعدما أصدر النادي الفرنسي بيانًا شديد اللهجة ضد اللاعب لعدم حضوره بدء فترة الإعداد للموسم الجديد يوم الاثنين.

لكن والد اللاعب أعلن أن نجله أبلغ النادي بأنه سيعود يوم الاثنين المقبل من البرازيل إلى باريس نظرًا لانشغاله بأمور شخصية في بلاده.

وأشارت وسائل إعلام برازيلية إلى أن نيمار أبلغ ليوناردو، المدير الرياضي للنادي الباريسي، برغبته في الرحيل، وهو ما وافق عليه ليوناردو بالفعل.

ويسعى اللاعب للعودة إلى برشلونة الذي رحل عنه قبل عامين مقابل 222 مليون يورو، ليصبح أغلى لاعب في العالم، لكن خلافاته مع النادي الفرنسي أنهت شهر العسل بين الطرفين.

وقال ليوناردو في تصريحات نقلتها صحيفة ”ماركا“ الإسبانية ”في كرة القدم، أنت تقول شيئًا ثم شيئًا آخر في اليوم التالي. إنه أمر لا يصدق، لكن هذا ما يحدث. لقد تحدثنا مع ممثلي نيمار وموقفهم واضح، ولكن، هناك شيء واحد مؤكد في الوقت الحالي: لديه عقد لمدة ثلاث سنوات معنا، وبما أننا لم نتلق أي عروض بشأنه فلا يمكننا مناقشة أي شيء“.

وقال النادي الفرنسي في بيان على موقعه ”يوم الاثنين الموافق الثامن من يوليو كان من المقرر أن يعود نيمار إلى استعدادات الفريق الأول للموسم الجديد. لم يحضر اللاعب في المكان والزمان المتفق عليهما. لم يحصل اللاعب على إذن من النادي الذي يأسف لهذا التصرف وسيتخذ ما يلزم من إجراءات“.

وأضاف البرازيلي ليوناردو في أول مقابلة له منذ عودته إلى النادي: ”نيمار يمكنه ترك باريس سان جيرمان إذا جاء العرض المناسب. لكننا لا نعرف الآن ما إذا كان أي نادٍ يرغب في شرائه أو بأي ثمن. كل هذا لا يمكن أن يحدث في يوم واحد. أنا متأكد من ذلك“.

وبسؤاله عن السعر الذي سيطلبه النادي للاستغناء عن أعلى لاعب في العالم قال ليوناردو ”عليك التحدث والتفاوض، هذا كل شيء. لا مزيد من الأسئلة حول نيمار من فضلك“.

وأشار ليوناردو إلى أن برشلونة سيحتاج إلى دفع المال، وليس فقط الاعتماد على رغبات نيمار في العودة إلى النادي الكتالوني.