القضاء البرازيلي يمهل الشرطة شهرًا لاستكمال تحقيقاتها في قضية نيمار

  • منذ 4 أشهر
حجم الخط

وكالات ابومعروف حمودة

منح القضاء البرازيلي الشرطة مهلة 30 يومًا؛ لاستكمال التحقيقات في الاعتداء الجنسي المزعوم لنيمار على عارضة أزياء برازيلية في باريس.

واعترفت عارضة الأزياء نجيلة ترينداد مينديز دي سوزا بأنها سافرت إلى فرنسا لزيارة مهاجم باريس سان جيرمان في 15 مايو/أيار الماضي، قبل أن تعلن لاحقًا أن الدولي البرازيلي اغتصبها واعتدى عليها.

ووفقًا لصحيفة ”فولها دي ساو باولو“ البرازيلية، تلقت السلطات لقطات فيديو من الفندق الذي التقى فيه نيمار ونجيلة، لكنه لم يتم فحصه بعد.

وعادت نجيلة إلى البرازيل بعد الحادث، وبعد 10 أيام تقدمت بشكوى ضد نيمار، الذي يصر على أنه بريء.

كما تم استدعاء مهاجم برشلونة السابق أمام القضاء في ريو دي جانيرو للتحقيق معه في جريمة إلكترونية مزعومة، بعد نشر محادثة بينه وبين عارضة الأزياء على وسائل التواصل الاجتماعي ليثبت أنها حاولت ابتزازه.

يأتي ذلك في الوقت الذي يسعى فيه نيمار، البالغ من العمر 27 عامًا، للرحيل عن باريس سان جيرمان، حيث قال ليوناردو المدير الرياضي للنادي الفرنسي إن مواطنه نيمار يستطيع الرحيل لكن لا يوجد عروض من أجله ومجرد محادثات ”سطحية“ مع ناديه السابق برشلونة.

وانضم مهاجم البرازيل إلى باريس سان جيرمان قادمًا من برشلونة بعقد لـ 5 سنوات، في صفقة قياسية بلغت قيمتها 222 مليون يورو (249 مليون دولار) في 2017.