ر
أحداث الساعةسلايدرمحلي

الشتات الفلسطيني على خارطة الإعلام الرياضي

الشتات الفلسطيني على خارطة الإعلام الرياضي
لبنان / محمد لوباني

بعد طول انتظار والعديد من العقبات والتحديات والصعوبات التي واكبها العالم والمنظومة الرياضية والإعلامية الفلسطينية طيلة الأشهر الماضية، بسبب تداعيات جائحة كوفيد 19، والحصار الخانق والوضع الاستثنائي.
استلم اليوم الثلاثاء الزملاء الإعلاميين الرياضيين الفلسطينيين في لبنان بطاقاتهم الخاصة من الاتحاد الفلسطيني للإعلام الرياضي وكذلك بطاقات الانتساب للاتحاديين الدولي وأيضا العربي حيث بلغ عدد البطاقات التي حصل عليها فرع الاتحاد في الشتات ٦٦ بطاقة وزعت كالتالي:
١٨ بطاقة دولية
٢٢ بطاقة عربية
٢٦ بطاقة محلية

اليوم وللمرة الأولى يشعر الزملاء الإعلاميين في الشتات بالانتماء للأسرة الإعلامية العربية والاسيوية والدولية في حدث تاريخي يحصل للمرة الأولى منذ عقود طويلة
جاء في محطة وتاريخ مهم، عكس وحدة الوطن وجسد الجغرافيا الفلسطينية، فهذه الخطوة التي لطالما انتظرناها طويلا، اليوم أضحي الحلم حقيقية.

اليوم أصبح كلُ زميلٍ يعمل في مجالِ الإعلام والصحافة الرياضية ينتمي رسمياً للعائلة الإعلامية الفلسطينية، ويشعر بالفخر والاعتزاز الوطني وهو يحمل بطاقة الاتحاد الوطنية، التي تعكس حالة التطور والتقدم التي يعيشها الاعلام الرياضي الفلسطيني بعد سنوات عجاف.

جهود كبيرة وعمل دؤوب ومتواصل وجبار قام به رئيس الاتحاد الفلسطيني للإعلام الرياضي الاستاذ أسامة فلفل الذي لم يتأخر بالعمل على إيصال البطاقات للزملاء لتحقيق تطلعات ورؤية القيادة الرياضية الفلسطينية ممثلة برئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية اللواء جبريل الرجوب ودعم أمين عام اللجنة الأولمبية الفلسطينية الأخ أبو جهاد حجه، ود. أسعد المجدلاوي نائب رئيس اللجنة الأولمبية وأعضاء المكتب التنفيذي.
الشكر والاحترام والتقدير موصول للنائب الأول وائل الشيوخي للاتحاد وجميع أعضاء المكتب التنفيذي، وخاصة أشرف مطر والزميل مصطفي صيام الأمين العام على جهودهم الطيبة.

اليوم الجهود المخلصة وترجمة وحدة المنظومة الإعلامية الرياضية الفلسطينية وفي هذه المحطة التاريخية، وضعت الشتات الفلسطيني على خارطة الإعلام الرياضي الوطني وَليكتمل معها مثلث الوطن المتمثل بالمحافظات الجنوبية والشمالية وأيضا الشتات، وتستمر المسيرة ويكتمل حلم الاعلام الرياضي الفلسطيني على إيقاع الايمان العميق بوحدة الوطن والمنظومة الرياضية والإعلامية.

ر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق