الريال يعثر على طوق النجاة في أزمة بيل…أخبار ميركاتو الأندية الأوروبية

  • منذ شهرين
حجم الخط

وكالات ابومعروف حمودة

الحل السحري لأزمة بيل

وبحسب صحيفة ”ديفنسا سنترال“ فإن نادي توتنهام الإنجليزي أرسل عرضًا رسميًا لضم بيل، مقابل 60 مليون يورو، لينعش آمال مسئولي ريال مدريد في رحيل اللاعب، الذي خرج من حسابات الفرنسي زين الدين زيدان مدرب النادي الملكي.

ويمكن أن يكون عرض توتنهام، النادي السابق لغاريث بيل، بمثابة ”طوق النجاة“ بالنسبة للاعب ونادي ريال مدريد في نفس الوقت، حيث تمثل العودة إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، فرصة ذهبية أمام بيل لاستعادة بريقه مرة أخرى.

كما أن إدارة الميرينغي تنظر إلى عرض السبيرز باعتباره أفضل الخيارات المتاحة، للحصول على مقابل مادي جيد من صفقة بيل، والتخلص من الراتب السنوي الكبير الذي يحصل عليه، ويبلغ 350 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا.

وفي سياق متصل، قالت صحيفة ”آس“ الإسبانية إن داني سيبايوس، لاعب نادي ريال مدريد، يقترب بشدة من الرحيل إلى أرسنال الإنجليزي.

وأشارت الصحيفة، في تقرير نشرته اليوم الثلاثاء، إلى أن انتقال سيبايوس إلى آرسنال أصبح مسألة وقت فقط، بعد أن اتفق الناديان على جميع الشروط الخاصة بالصفقة.

وأكدت ”آس“ المقربة من إدارة ريال مدريد، أن الاتفاق يتضمن انتقال سيبايوس إلى الغانرز لمدة موسم واحد على سبيل الإعارة، مع وضع شرط في العقد يتضمن حق النادي الملكي في شراء اللاعب مرة أخرى بمقابل مادي يتفق عليه الناديان.

ويرغب الإسباني أوناي إيمري، مدرب أرسنال في الحصول على خدمات سيبايوس، 22 عامًا، لتعزيز خط وسط الغانرز في الموسم المقبل.

ولا يقف آرسنال وحيدًا في سباق ضم سيبايوس، حيث ينافس على الصفقة كل من توتنهام هوتسبير الإنجليزي وميلان الإيطالي، إلا أن المدفعجية يبدو أنهم الأقرب في حسم الصفقة.

ويمتد عقد سيبايوس رفقة ريال مدريد حتى منتصف عام 2023، وتبلغ قيمته السوقية الآن ما يقرب من 30 مليون يورو، بحسب تقديرات موقع ”ترانسفير ماركت“.

ولعب سيبايوس 34 مباراة مع ريال مدريد الموسم الماضي، وأحرز 3 أهداف وصنع اثنين آخرين.

صدمة نيمار وبرشلونة

كشفت تقارير صحفية إسبانية تفاصيل جديدة في اللقاء الذي جمع البرازيلي نيمار دا سيلفا بمواطنه ليوناردو، المدير الرياضي لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي أمس.

وقالت صحيفة ”سبورت“ الإسبانية إن ليوناردو أعرب عن غضبه الشديد إزاء تصريحات نيمار الأخيرة، التي قال فيها إن مباراة ”الريمونتادا“ الشهيرة بين برشلونة وباريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا، والتي انتهت لصالح البارسا 6-1، كانت الأعظم في تاريخه.

وأكدت الصحيفة أن ليوناردو أكد أن باريس سان جيرمان لا يمانع في بيع نيمار، ولكن بشروط يبدو أنها ستكون قاسية للغاية، ويمكن أن تجهض رغبة اللاعب في العودة إلى ناديه السابق، برشلونة.

وأشارت ”سبورت“ المقربة من دوائر صنع القرار في النادي الكتالوني، إلى أن ليوناردو وضع شروط سان جيرمان أمام نيمار، وهي أن النادي الفرنسي ليس مستعدًا على الإطلاق للخسارة ماليًا في صفقة بيع نيمار، وأنه يريد جميع الأموال التي دفعها في صفقة التعاقد مع النجم البرازيلي في صيف 2017، سواء من اللاعب أو من النادي الذي يريد ضمه.

وتابعت بقولها: ”أصبح واضحًا أن القطري ناصر الخليفي، رئيس نادي باريس سان جيرمان وضع الخطوط العريضة لصفقة بيع نيمار، لا يريد الخليفي خسارة أي أموال، ويرغب في استعادة الاستثمارات التي دفعها قبل عامين في شراء النجم البرازيلي، حيث بلغت قيمة الصفقة 222 مليون يورو، بخلاف بنود عقد اللاعب، والعمولات الأخرى“.

ووصفت الصحيفة نتائج الاجتماع الأول بين نيمار وليوناردو بأنها جاءت مخيبة للآمال، وتجعل عودته إلى برشلونة صعبة للغاية، وإن لم تصل إلى درجة المستحيل.

صفقة لوفرين مع الروسونيري

لا يزال مصير الكرواتي ديان لوفرين، نجم دفاع نادي ليفربول الإنجليزي غامضًا، في ظل رغبة نادي ميلان الإيطالي في الحصول على خدمات اللاعب خلال الموسم المقبل.

وقالت تقارير صحفية إيطالية إن مدير أعمال لوفرين التقى مسؤولي ميلان اليوم، واستمر الاجتماع لمدة تزيد عن الساعة، في محاولة للوصول إلى اتفاق يقضي بانتقال اللاعب إلى الروسونيري.

ويطلب ليفربول الحصول على 25 مليون يورو لبيع لوفرين، الذي يمتد عقده رفقة الريدز إلى منتصف عام 2021، بينما يعرض ميلان 15 مليون يورو فقط.

ويمكن أن يقدم اللاعب الكرواتي تنازلات إذا أراد إتمام صفقة الانتقال إلى ميلان، وذلك بالموافقة على خفض راتبه السنوي، حيث يحصل على 4.5 مليون يورو، في حين وضع مسئولو الميلان سقفًا للأجور لا يتجاوز 2.5 مليون يورو.

وتوّج لوفرين ببطولة دوري أبطال أوروبا رفقة ليفربول في الموسم الماضي، إلا أنه لم يشارك كثيرًا هذا الموسم مع الريدز، حيث ظهر في 13 مباراة فقط في الدوري الإنجليزي الممتاز، إضافة إلى 5 مباريات في باقي المسابقات.

وكان الألماني يورغن كلوب، مدرب ليفربول، يفضّل الكاميروني جويل ماتيب على لوفرين في تشكيلة الريدز خلال الموسم الماضي.

دي خيا يحسم موقفه

وافق الإسباني ديفيد دي خيا، حارس مانشستر يونايتد على توقيع عقد جديد مع النادي الإنجليزي لمدة خمس سنوات مقابل 91 مليون جنيه إسترليني عقب عودة الفريق من جولته الخارجية قبل بداية الموسم الجديد.

ويتفاوض العملاق الإنجليزي مع حارس مرمى إسبانيا الدولي منذ بداية العام الحالي، وقد حدث تقدم كبير في المفاوضات بعدما رفع النادي عرضه البالغ 300 ألف استرليني في الأسبوع إلى 350 ألفًا، في محاولة للحفاظ على الحارس المتألق.

وكشفت صحيفة ”صن“ البريطانية الشهر الماضي، عن جلوس الطرفين على طاولة المفاوضات بعد رفض دي خيا البالغ عمره 28 عامًا التوقيع على عقد جديد.

وأشارت الصحيفة ذاتها إلى أن العقد الجديد سيكون لمدة أربعة أعوام مبدئيًا، مع وجود خيار لتجديد لعام إضافي، حيث ينتهي العقد الحالي للحارس بنهاية الموسم الجديد.

ولم يتلق الحارس الإسباني أي عروض خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، رغم أنه كان على وشك الانتقال لريال مدريد قبل أربعة أعوام، لكن الصفقة فشلت في اليوم الأخير لفترة الانتقالات، حيث وصلت أوراق اللاعب متأخرة بعد إغلاق باب الانتقالات في إسبانيا.