الدوري الأميركي للمحترفين: روكتس يعادل حامل اللقب وميلووكي يقترب من اقصاء بوسطن

  • منذ 6 أشهر
حجم الخط

متابعة ابومعروف حمودة

واشنطن – أ ف ب – سجل جيمس هاردن نجم هيوستن روكتس 38 نقطة وقاد فريقه الى فوزه الثاني تواليا على غولدن ستايت ووريرز حامل اللقب 112-108 ومعادلته 2-2، الاثنين في نصف نهائي المنطقة الغربية في دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين. وفي الشرقية، قطع ميلووكي باكس، متصدر الموسم المنتظم، شوطا كبيرا نحو النهائي بفوزه على مضيفه بوسطن سلتيكس 113-101 بفضل عملاقه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو (39 نقطة و16 متابعة) ليتقدم 3-1.
في المواجهة الاولى، سيخوض غولدن ستايت المتوج باللقب في آخر موسمين، مباراته الخامسة بحذر شديد في ظل عودة هيوستن واحتدام المنافسة، اذ لم يتعد الفارق النقاط الست في مواجهات الفريقين المميزين. ويلتقي الفائز بين غولدن ستايت وهيوستن الفائز بين دنفر ناغتس وبورتلاند ترايل بلايزرز (2-2). لكن القصة كانت مختلفة في الشرقية، حيث تلاعب يانيس بخصومه في الربع الاخير وسجل 17 من نقاطه الـ39. وسيكون بمقدور باكس حسم السلسلة الاربعاء عندما يستضيف المباراة الخامسة على ارضه. ويلتقي الفائز بين ميلووكي وبوسطن الفائز بين تورونتو رابتورز وفيلادلفيا سفنتي سيكسرز (2-2). في هيوستن، سعى هاردن بكل قوته لإعادة روكتس الى المعادلة بعد تخلفه صفر-2 في أول مباراتين.
وسجل هاردن، المرشح لنيل جائزة افضل لاعب في الدوري للموسم الثاني تواليا، 13 نقطة في الربع الثاني وأضاف 13 في الثالث عندما وسع روكتس الفارق الى 17 نقطة. لكن ووريرز رد بتسجيله 11 نقطة متتالية في الثالث، ثم قلص الفارق الى 108-110 في نهاية المباراة بفضل ثلاثية لموزعه ستيفن كوري قبل 19,3 ثانية على انتهاء الوقت.
وكان بمقدور غولدن ستايت معادلة الارقام بمحاولتين ثلاثيتين أهدرهما الهداف كيفن دورانت وكوري في الوقت القاتل.
وقال هاردن الذي التقط أيضا 10 متابعات “شعارنا مواصلة القتال. نعرف مدى صعوبتهم. يجب ان نستمر في القتال على طرفي الملعب، نحافظ على نسقنا الهجومي ونكون عدوانيين”.
وأضاف إريك غوردون 20 نقطة للفائز وبي جاي تاكر 17 نقطة و10 متابعات.
وكان دورانت أفضل مسجل لدى ووريرز مع 34 نقطة يليه كوري (30) ودرايموند غرين (15 نقطة و10 متابعات).
واكتفى غولدن ستايت بثماني محاولات من أصل 33 من خارج القوس، اذ سجل الاختصاصيان كوري وكلاي تومسون (11 نقطة) مرتين فقط من 10 محاولات. من جهته، سجل روكتس من خارج القوس 17 سلة من 50 محاولة.
وقال ستيف كير مدرب ووريرز “أعتقد ان الفريقين يقومان بعملهما، ولم يتقرر شيء بعد. النتيجة 2-2، وكل فريق فاز مرتين على ارضه. هذه البلاي اوف. يجب أن نتحسن قليلا”.
– سلتيكس يواجه الاقصاء –
ويبدو بوسطن بحاجة لتحسينات كبيرة لتفادي الخروج أمام ميلووكي باكس.
وقال مدربه براد ستيفنز “يجب أن نفوز أو نعود الى البيت. يتطلب الامر شجاعة كبيرة. أتطلع لهذا التحدي”.
ومرة جديدة، أثبت الربع الثالث انه الحاسم، حيث تفوق باكس 33-23 قالبا تأخره بين الشوطين 47-49 الى تقدم 80-72.
وخلال جلوس يانيس على مقاعد البدلاء لارتكابه أربعة اخطاء، سجل باكس 21 نقطة مقابل 13 لخصمه، وفور عودة النيجيري الأصل ضغط الضيوف هجوميا أكثر.
ووصل أكبر فارق لباكس بتقدمه 91-79 بسلة من اريك بليدسو قبل 9,05 دقائق على نهاية الوقت.
وقلص بوسطن الفارق الى خمس نقاط بسلة سهلة من آل هورفورد (20 نقطة) بعد أقل من دقيقتين، لكنه عجز عن تقليصه أكثر.
وبعد تسجيله 32 نقطة في مباراة الجمعة، سجل يانيس 15 من تسديداته الـ22 والتقط 16 متابعة. وأضاف كل من بليدسو وكريس ميدلتون 13 نقطة والموزع البديل جورج هيل 15 نقطة. وعلق يانيس على الفوز “هذا رائع. أعتقد ان الفريق بأكمله لعب بطاقة كبيرة. الجميع كان جاهزا، الجميع ارتقى”.
تابع “هذا ما يميز فريقا عاديا عن فريق رائع. اذا كانت لديك فرصة التقدم بمباراتين يكون الجميع جاهزا”.
وكان كايري ايرفينغ أفضل مسجل لدى سلتيكس مع 23 نقطة و10 تمريرات حاسمة، لكنه سجل 7 فقط من تسديداته الـ22. وأضاف ماركوس موريس 18 نقطة و14 متابعة وجايسون تاتوم 17 نقطة و10 متابعات.
وتعرض لاعبو سلتيكس لصافرات الاستهجان من جماهيرهم لحظة خروجهم من الملعب.