ر
أحداث الساعةسلايدرمحلي

الجمعية الفلسطينية لقدامى الرياضيين تكرم كوكبة من نجوم الزمن الجميل بنادي خدمات الشاطئ

الجمعية الفلسطينية لقدامى الرياضيين تكرم كوكبة من نجوم الزمن الجميل بنادي خدمات الشاطئ
غزة/الناطق الإعلامي لقدامى الرياضيين:
كرمت الجمعية الفلسطينية لقدامى الرياضيين كوكبة من الرياضيين القدامى ونجوم نادي خدمات الشاطئ بالزمن الجميل، وذلك مساء الاثنين في مقر نادي خدمات الشاطئ، ضمن أنشطة وفعاليات الجمعية الدائمة.
حيث تم تكريم “هاني الطناني، وأنور الغلايني، ونعيم سلامة، وحسني أبو عودة، ونبيل البطراوي، وناجي الحلو، وطلعت العجلة، صفوت قنيطة، ونعيم العالول، وخالد الهبيل”.
بحضور النائب يحيى شامية، وأ. وليد أيوب رئيس المجلس الأولمبي الفلسطيني، وأ. علي أبو حسنين رئيس منتدى الرواد، ود. عميد عوض رئيس نادي خدمات الشاطئ، وياسر رضوان عضو الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، وحسن صلاح رئيس الجمعية وأعضاء إدارة الجمعية عماد التتري، وزياد أبو سمره، وخالد عبيد، وعدد من الرياضيين الكبار بنادي الشاطئ.
وفي بداية الاحتفال رحب د. حسام حرب نائب رئيس نادي خدمات الشاطئ بالحضور، وقال أن هذا الاحتفال من الجمعية له أثر كبير لدى كل أركان النادي وخاصة أنه يأتي من الجمعية صاحبة الباع الكبير في تقدير وتكريم نجوم الزمن الجميل، وأعطى الكلمة لرئيس النادي د. عميد عوض.
ورحب د. عوض بالحضور، مشيداً بدور الجمعية الفلسطينية لقدامى الرياضيين من خلال فعالياتها وبرامجها المميزة التي تعنى بكافة الجوانب، متمنياً لهم مزيداً من النجاحات، كاشفاً النقاب أن ناديه يجري تحضيرات كبيرة من أجل تنظيم حفل مميز بمناسبة مرور 70 عام على تأسيس النادي وسيعلن خلال ايام عن سلسلة فعاليات مميزة بهذه المناسبة.
ومن باب التقدير للمؤسسين والرياضيين الكبار نقل د. عوض كلمة النادي للنائب المهندس يحيى شامية الذي بدوره أسهب بالحديث عن تاريخ النادي ودوره الكفاحي بالقضية الفلسطينية كركن أساسي من مخيمات النضال الفلسطيني، لافتاً إلى أن النادي خرج الكثير من القيادات التي لها بصمات مميزة بالحركة الوطنية الفلسطينية.
وتمنى “شامية” أن تعود اللحمة وتنتهي حقبة الانقسام اللعين التي أثرت على قضيتنا الفلسطينية والجميع اكتوى بنارها، كما تمنى لمجلس إدارة النادي برئاسة د. عوض التوفيق والنجاح لأنهم أثبتوا للجميع صدق انتمائهم وأنهم امتداداً لمسيرة العطاء للنهوض بالنادي.
بدوره أعرب عماد التتري أمين سر الجمعية الفلسطينية لقدامى الرياضيين عن سعادته الكبيرة وفخر الجمعية بهذا التكريم لكوكبة جديدة من نجوم الرياضة الفلسطينية، مشيراً أن ما يزيد فخره بهذا التكريم أن النجوم من أبناء ناديه الأم خدمات الشاطئ ولهم ذكريات جميلة معه ومع كافة نجوم الرياضة الفلسطينية، مستدركاً انجازات الجمعية منذ تأسيسها عام 2003 على المستوى الداخلي والخارجي، مشيراً أن إدارة الجمعية عازمة على الاستمرار بتنفيذ برامجها وفعالياتها للنهوض بواقع الرياضيين القدامى.
بدوره شكر هاني الطناني في كلمته عن المكرمين إدارة الجمعية الفلسطينية لقدامى الرياضيين على التكريم، وإدارة نادي خدمات الشاطئ على احتضانها لهذا الحفل المميز، كما هنأ ناديه بقرب احتفاله باليوبيل الذهبي مرور 70 عاماً على تأسيسه.
وفي ختام الحفل تم تكريم نجوم الزمن الجميل بنادي خدمات الشاطئ، كما قدمت الجمعية درعاً تقديراً لإدارة النادي تسلمه د. عميد عوض رئيس النادي.

ر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق