أحداث الساعةسلايدرعربي

التحليل الرياضي… فن ومهارة

كتب عوني فريج – عمان
كما اللاعب النجم في الملعب يحتاج الى مهارة وبراعة وفنون تمكنه من توظيفها لخدمة فريقه وتحقيق النتائج والانتصارات، فأن المحلل الرياضي يحتاج هو الاخر لمثل تلك المواصفات وغيرها قبل الخروج الى المشاهدين للقيام بدور الموجه والمرشد والمحلل لاداء الفريقين بين الشوطين وبعد نهاية المباراة ، حتى يتمكن من وضعنا كمشاهدين ومتابعين للمباراة بصورة الاحداث التي حصلت داخل الملعب ، وحتى يطلعنا على المستوى الفني لكلا الفريقين الى جانب التفاصيل الدقيقة التي لا تمكن المتابع البسيط للمباراة من اكتشافها باعتباره لا يملك نفس الخبرة التي من المفترض ان يمتلكها المحلل الرياضي ، وخصوصا ممن يملكون المؤهلات العلمية العالية والرصيد الكبير من الخبرة ..!!
وان كنا نجد في البعض من المحللين لمباريات دوري كرة المحترفين ..المقدرة والكفاءة والقدرة على الاقناع ووضعنا كمشاهدين في صورة الاحداث التي حصلت خلال المباراة ، والظروف المختلفة التي اسهمت في فوز فريق وخسارة الاخر ، الى جانب تحليل اداء المدربين ما بين النواحي الايجابية والسلبية بصورة واضحة علمية صريحة ومقنعة ..
الا ان البعض الاخر من المحللين وبكل صراحة ليست لديهم تلك المقدرة ولا الخبرة للقيام بهذا الدور المهم ، فتجدهم يسردون وقائع شاهدها الناس دون الدخول في التفاصيل الفنية التي يحتاجها المتابع حتى يكون لديه الالمام بما حصل ، باعتباره يفترض نفسه امام خبير كروي يقدم له خلفية احداث المباراة بتفاصيل لا يعلمها المتابع البسيط …!!
استوقفني حديث الكابتن راتب العوضات لبرنامج صباح الرياضة حول نفس الموضوع ودفعني للكتابة عنه ..عندما طالب بعض المحللين باهمية معرفة الاحداث قبل الظهور والتحليل منتقدا الحديث عن ان الفيصلي يعد من اكثر الفرق التي استفادت من فترة توقف الدوري ..رغم ان الفريق كان يخضع البعض من لاعبيه للعلاج من فيروس كوروناوالاخرين للحجر الصحي الطويل ..
وهذا ما يؤكد على اهمية ان يكون المحلل الرياضي على تماس مباشر مع الاحداث الرياضية التي يتولى التعليق عليها ..من دون الاكتفاء بما يملك من معلومات بسيطة قد لا تخدم الفكرة التي يتحدث عنها ..حتى لا تخونه المعلومة ويغدو حضوره ضعيفا وغير مقنع ..!!
نعود للتأكيد بان التحليل الرياضي لمباريات الكرة ..او كل الاحداث الرياضية الاخرى يحتاج لنوعية مميزة من المحللين وخبراء الرياضة ، تتوفر فيهم مواصفات الحضور القوي المقنع والخبرة والقدرة على التحليل الصحيح والبسيط والمعمق البعيد عن المفردات السطحية التي تصل حد السذاجه لضحالة طرحها ، وليس من الشروط والمواصفات المطلوبة بالمحلل ان يكون لاعبا او مدربا سابقا فحسب ..ان لم يكن لديه القدرة على التحليل الصحيح والخروج على المشاهدين بفكر كروي مقنع يدفعهم للمتابعة والاستفادة ولنا فيما نشاهد في المحطات الفضائية المحترفة خير شاهد ودليل ..!!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق