البرلمان المصرى يتوعد المقصرين بعد خروج الفراعنة كأس أمم أفريقيا (صورة)

  • منذ 5 أشهر
حجم الخط

وكالات ابومعروف حمودة

أعلن البرلمان المصري، رسميًا، ممثلًا في لجنة الشباب والرياضة، اليوم الأحد، فتح تحقيق عاجل وموسع، بشأن هزيمة المنتخب المصري أمام جنوب أفريقيا، وخروجه من بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019.

وتوعد البرلمان جميع المقصرين من القائمين على إدارة المنتخب بالمحاسبة والعقاب، بعد أن وصف بيان اللجنة أداء المنتخب بالباهت، والذي لم يتناسب مع حجم الدعم الذي قُدّم للمنتخب خلال الفترة الماضية.

ولم يكتفِ البيان بقيام غالبية أعضاء اتحاد الكرة بتقديم استقالاتهم، مشيرًا إلى أن تقديم الاستقالة لا يعني الإعفاء من المحاسبة والوقوف على حقيقة ما حدث.

كما أكد البيان، أن قيام اللجنة البرلمانية بالتحقيق والمحاسبة، هو أمر ينبع من مسؤوليتها التشريعية والدستورية التي كفلها الدستور، مشيرًا إلى تشكيل لجنة لإعداد تقرير بشأن أسباب الهزيمة والخروج وتحديد مسؤولية المقصرين.

وشدد بيان اللجنة على تأكيد استمرار دعم وزارة الشباب والرياضة واللجنة المنظمة للبطولة؛ للخروج بها بالشكل الذي يليق باسم ومكانة الدولة المصرية.

يذكر أن رد فعل البرلمان المصري، هو أول بيان رسمي يصدر تجاه الغضب الشعبي الذي شهدته الساعات الماضية، بعد خروج المنتخب من البطولة المقامة في مصر.

وتقدم أعضاء اتحاد الكرة باستقالاتهم بناء على مطالب جماهيرية وإعلامية بذلك؛ بعد هزيمة المنتخب أمس السبت، وخروجه من الدور الـ16 للبطولة.