الاهلي الفلسطيني عاد من جديد 

  • منذ 8 أشهر
حجم الخط

الاهلي الفلسطيني عاد من جديد

كتب : إبراهيم المدهون

الاهلي الفلسطيني هو ابو الاندية الفلسطينية فعلا لا قولا ، هو ابوها بإمكاناته الفنية قديما و حديثا ، استطاع طوال تاريخه ان يكون خير سفير للرياضة الفلسطينية عامه و كرة القدم خاصه .

الاهلي الفلسطيني الذي تأسس عام 1973 ، و الذي يعتبر من اعرق الاندية الفلسطينية و بطل اول دوري تصنيفي عام 1983 ، هبط الاهلي الفلسطيني مرتين الي الدرجة الاولي في عام 2014 ، 2017 ، و عاد سريعا إلي مصاف الدرجة الممتازة ليؤكد للجميع بأنه ناد عريق و كبير و لايقبل الا ان يكون بين الكبار ، و يعتبر لاعبي النادي من اعمدة المنتخبات الوطنية في مختلف الالعاب الفردية و الجماعية .

مجلس ادارة الاهلي ، لاعبي الفريق الاول ، الجهاز الفني و الاداري و الطبي ، الاعلاميين ، جماهير النادي الوفيه ، لكم كل المحبه و الشكر على جهودكم المباركه كلا في موقعه و تهانينا لكم بالصعود لدوري الاضواء و الشهرة .

هذا الانجاز التاريخي الذي حققه نجوم الاهلي الفلسطيني بالصعود لمرة الثانية في تاريخهم ، هو انجاز يضاف تاريخ النادي و نجوم النادي و الجهاز الفني بقيادة الجنرال الكابتن حمادة شبير نجم المنتخب الوطني لكرة القدم و كابتن خدمات الشاطئ السابق الذي اثبت بانه مدرب من طراز فريد من نوعه و بذل مجهود خرافي مع الفريق من اجل العودة إلي مصاف الدرجة الممتازة.

صعود الاهلي الفلسطيني دليل جديد على زعامه الاهلي الفلسطيني التي لا تقبل الشك او التشكيك و هذا الانجاز يؤكد من جديد مدى نجاح سياسه ادارة النادي بقيادة الحاج عدنان ابو وطفه ” ابو زهير ” ، احد رموز هذا الصرح الرياضي الكبير و له باع طويل في تطوير المتظومة الرياضية بالنادي مع زملائه في مجلس ادارة النادي الذين وصلوا الليل بالنهار و هم يعملون بصمت من اجل انجاح مسيرة النادي .

 

و لن انسى ان اوجه التحية لجماهير الاهلي الفلسطيني الوفيه ، شكرا لكل المحبين و المساندين و الداعمين لهذه القلعه الرياضية الشامخة كالجبال جرزيم و عيبال و اشجار البرتقال و النخيل ، بكم جميعا نفخر و مسيرة النجاح مستمرة من إنجاز لانجاز  .