احتفال غاضب يعلن رحيل جاريث بيل عن ريال مدريد

  • منذ 8 أشهر
حجم الخط

يقترب النجم الويلزي جاريث بيل جناح ريال مدريد الإسباني، من الرحيل عن صفوف فريقه خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، خاصة بعد فشله في حجز مقعد أساسي خلال الموسمين الماضيين.

وفشل جاريث بيل أيضا بالتواجد في التشكيل الأساسي للمدرب الأرجنتيني سانتياجو سولاري، وهو ما يثير غضبه بشدة والذي ظهر عليه خلال الاحتفال يوم أمس بهدفه في شباك ليفانتي بالدوري الإسباني.

وحقق ريال مدريد يوم أمس الأحد، الفوز على ليفانتي (2-1)، في اللقاء الذي إقيم على ملعب سيوتات دي فالنسيا، ضمن منافسات الجولة الـ 25 من عمر الدوري الإسباني “الليجا”.

واحتفل جاريث بيل بهدفه في شباك ليفانتي بشكل غاضب، من خلال رفضه إظهار أي مشاعر فرحة بالهدف الذي منح الفريق الملكي النقاط الثلاثة، رغم محاولات زميله لوكاس فاسكيز في الاحتفال معه.

وينذر رفض جاريث بيل الاحتفال بالهدف، إلى إمكانية رحيله في الميركاتو الصيفي المقبل عن ريال مدريد، خاصة أن الثنائي لوكاس فاسكيز، والشاب البرازيلي فينسيوس جونيور يحتلان المقعدان الأساسي في مركز الجناح الأيمن والأيسر في الفريق الملكي.

ويعاني جاريث بيل الذي انتقل لريال مدريد في صيف عام 2013 قادما من توتنهام الإنجليزي مقابل 100 مليون جنية إسترليني، من سخط دائم من جماهير الفريق الملكي تجاهه بسبب فشله في تعويض رحيل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو خلال الصيف الماضي.

وكشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عن سر احتفال بيل الغاضب، والذي يمثل إعلان ضمني عن رحيله أو رغبته في الرحيل على الأقل عن ريال مدريد في نهاية الموسم الجاري.

وأوضح التقرير الإنجليزي أن كثرة التقارير التي ربطت جاريث بيل بالرحيل عن الريال، أكدت للنجم الويلزي أنه من الصعب الاستمرار بهذا الشكل مع الفريق الإسباني، والذي لعب فيه دور البديل خلال المواسم الثلاثة الأخيرة.

وتسبب جاريث بيل بشكل غير مباشر في رحيل المدرب الفرنسي زين الدين زيدان عن الإدارة الفنية لريال مدريد، خاصة أن المدرب المتوج بثلاثة ألقاب متتالية لدوري أبطال أوروبا، طلب من إدارة الفريق بقيادة فلورنتينو بيريز عدم تواجده في الفريق ولكن الأخير رفض بشدة، وأصر على استمراره.

وبات احتفال جاريث بيل الغاضب ليس الأول من نوعه مع ريال مدريد، فالأمر تكرر الموسم الماضي بعد هدفيه في شباك ليفربول بنهائي دوري أبطال أوروبا، حيث خرج في تصريحات عقب اللقاء يعلن فيها رفضه الاستمرار مع الفريق في دور البديل، مؤكدا أنه لابد أن يحظى بدور أساسي مع المدرب زيدان وقتها.