أحداث الساعةسلايدرعربي

اجتماع مجلس إدارة بطولة قطر 2022 يستعرض أبرز المحطات على طريق الإعداد للمونديال

اجتماع مجلس إدارة بطولة قطر 2022 يستعرض أبرز المحطات على طريق الإعداد للمونديال

Board Meeting

استعرض أعضاء مجلس إدارة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022™ أهم الإنجازات وأبرز المحطات على طريق الاستعدادات المتواصلة لاستضافة النسخة الأولى من المونديال في العالم العربي والشرق الأوسط.

وناقش اجتماع اليوم عبر تقنية الاتصال المرئي استضافة قطر العام المقبل بطولتي كأس العالم للأندية وكأس العرب، ويأتي قبل أيام قليلة من الإعلان عن جاهزية ملعب الريان، رابع استادات المونديال، والذي سيشهد الجمعة القادم نهائي كأس الأمير 2020.

وأكد سعادة السيد حسن الذوادي، رئيس بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022™، والأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث، أن التحضيرات لاستضافة المونديال حققت في 2020 قفزات هائلة رغم التحديات التي فرضها انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، مشيراً إلى أن مطلع العام الجاري شهد بدء العد التنازلي لألف يوم على انطلاق منافسات البطولة، ثم تدشين استاد المدينة التعليمية عبر فعالية رقمية في يونيو الماضي.

وتابع الذوادي: “ومن بين أبرز المحطات التي شهدها العام الحالي احتفالنا في نوفمبر الماضي بالعد العكسي لعامين على انطلاق صافرة البطولة في استاد البيت، ونواصل الآن استعدادنا للإعلان عن جاهزية ملعب الريان رابع استادات البطولة، وثالثها تشييداً بالكامل.”

وأضاف: “لعبت قطر دوراً فاعلاً في العودة الآمنة للنشاط الكروي القاريّ عندما استضافت بنجاح مبهر منافسات دوري أبطال آسيا لمنطقتي الغرب والشرق في ظل أزمة الوباء، وسخّرت كافة إمكاناتها لضمان سلامة جميع المشاركين في منافسات البطولة الأعرق على مستوى الأندية في قارة آسيا، والتي تختتم في الدوحة بالمباراة النهائية السبت المقبل.”

من جانبه، ألقى السيد ناصر فهد الخاطر، الرئيس التنفيذي لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022™، الضوء على اكتمال أكثر من 90% من مشاريع البنية التحتية اللازمة لاستضافة المونديال، مشيراً إلى توجّه التحضيرات للبطولة خلال الفترة الحالية نحو التركيز على ضمان تجربة استثنائية للمشجعين في 2022.

Al Rayyan Venue

وأضاف الخاطر: “نتطلع بحماس إلى استضافة اثنتين من البطولات الكبرى في العام المقبل، هما بطولة كأس العالم للأندية التي تنظمها قطر للمرة الثانية، وبطولة كأس العرب، وتقدم مثل هذه الأحداث للمشجعين لمحة عما ينتظرهم في 2022، وتمثل محطات أساسية لاختبار الجاهزية التشغيلية للاستادات وملاعب التدريب وكافة مرافق البطولة، إضافة إلى صقل مهارات فرق العمل التي ستتولى تنظيم نسخة فريدة من المونديال خلال أقل من عامين.”

وأعرب الخاطر عن ترحيبه بالمشجعين خلال تدشين ملعب الريان في 18 من ديسمبر الجاري، مع تشغيل 50% من الطاقة الاستيعابية للملعب، في ظل إجراءات احترازية تضمن سلامة الجميع ومنع انتشار فيروس كورونا المستجد، مشيراً إلى أن الحضور الجماهيري في نهائي كأس الأمير يبعث على التفاؤل بقرب تجاوز الأزمة، ويقدم إشارة إيجابية في نهاية عام شهد تحديات غير مسبوقة.

وقال السيد كولين سميث، المدير العام لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022™، إن التقدم المتواصل على صعيد الإعداد للمونديال يجسّد التزام قطر المستمر والقوي تجاه البطولة، ويؤكد قبل أقل من عامين على انطلاق المنافسات أن نسخة 2022 من كأس العالم ستحقق نجاحاً مبهراً.

وأضاف سميث: “سيمثل 2021 عاماً حاسماً على طريق التحضيرات المتواصلة لبطولة قطر 2022، حيث سنشهد خلاله بطولتين هامتين هما كأس العالم للأندية، وكأس العرب، ما سيمنحنا فرصة إضافية للوقوف على جاهزية البنية التحتية والجوانب التشغيلية قبل تنظيم الحدث الكروي الأبرز في 2022.”

يشار إلى أن الإعلان عن جاهزية ملعب الريان يأتي بعد تدشين ثلاثة من استادات بطولة قطر 2022 هي استاد خليفة الدولي، واستاد الجنوب، واستاد المدينة التعليمية. كما اكتمل العمل في استاد البيت ومن المقرر افتتاحه قريباً.

ر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق