اتحاد الإعلام يقر المشاركة بعيد الإعلاميين العرب بالأردن والمشاركة باجتماع الهيئة العامة للاتحاد العربي

  • منذ 8 أشهر
حجم الخط

خلال اجتماعه السادس بالأولمبية

اتحاد الإعلام يقر المشاركة بعيد الإعلاميين العرب بالأردن والمشاركة باجتماع الهيئة العامة للاتحاد العربي

الدائرة / الإعلامية بالاتحاد

كثف الاتحاد الفلسطيني للإعلام الرياضي، بالمحافظات الجنوبية اجتماعاته الدورية لإنجاز المهام ومتابعة كافة الخطوات وفق الأجندة التي تم وضعها لإنجاح العمل والوصول إلى مرتكزات العمل الناجح وفق الأصول والمحددات، وعقد الاتحاد جلسته السادسة بمقر اللجنة الأولمبية بحضور أسامة فلفل رئيس الاتحاد، د. أحمد أبو السعيد، أشرف مطر أعضاء الاتحاد والأمين العام عاهد فروانة.

وقام الأعضاء في بداية الجلسة بمراجعة استكمال بناء اللجان العاملة، التأكيد على المشاركة بعيد الإعلاميين الحادي عشر واجتماعات الهيئة العام للاتحاد العربي للصحافة الرياضية المزمع عقدها في الأردن في شهر نيسان القادم.

وناقش الأعضاء مشروع الدورات التدريبية لصقل وتأهيل الكادر الإعلامي للجنسين، إضافة إلى زيارة القيمة والقامة الرياضية والمرجع والمستشار القانوني ونائب رئيس المحكمة الرياضية وليد أيوب، ومواصلة رصد الملاحظات على مسودة النظام وتعميمه على الإعلاميين الرياضيين، والتواصل مع الزملاء في المحافظات الشمالية والشتات، واستكمال وضع الرؤية بشمولية للمرحلة القادمة وفق المصلحة العامة ، بما يحقق الهدف والمقصد والغاية.

وأكد أسامة فلفل أن طبيعة الظروف والمرحلة تتطلب من الجميع توخى الحرص والموضوعية والعمل بشكل مهني وعلمي على كافة الصعد، مع الأخذ بعين الاعتبار وحدة المنظومة الإعلامية التي نتطلع لأن تكون بارقة أمل في ترسيخ وحدة جامعة تعزز من النسيج الاجتماعي والرياضي والإعلامي والوطني في محطة فارقة واستثنائية  وثمن حالة الحراك لمجلس الإدارة والجهود الصادقة التي تبذل.

في ذات السياق أكد د. أحمد أبو السعيد على أن المرحلة تتطلب وعى بالمسؤوليات والمهام، وأضاف بخصوص مشروع الدورات التدريبة نضعها على سلم الأولويات وسيتم مناقشة كافة التفاصيل مع لجنة التطوير لوضع استراتيجية إعلامية تتضمن حزمة من الدورات التدريبية وآليات جديدة متطورة للحصول على المهارات وطرق الإبداعات اللازمة للتعامل مع التطور الملحوظ في الصحافة الرياضية والتقنيات الحديثة.

وأشار أبو السعيد إلى أن الاهتمام بتنمية العنصر البشري ضرورة وطنية في هذه المرحلة للمساهمة في المحافظة على سلامة بنيان المجتمع.

ومن جانبه أشار أشرف مطر إلى أن عملية استكمال بناء اللجان مهمة وهي خطوة يعمل الاتحاد من خلالها على توظيف الكفاءات والإبداعات للانخراط في برامج العمل تحت مظلة الاتحاد، وأضاف باب اللجان مفتوح لكل الراغبين على قاعدة النهوض بمسيرة الحركة الإعلامية الرياضية التي هي جزء أصيل من مكونات الرياضة الفلسطينية.

وفي ذات السياق، أشار فلفل إلى أن المشاركة بعيد الإعلاميين الرياضيين واجتماعات الهيئة العامة للاتحاد العربي تعتبر فرصة للإطلال من خلالها على العالم واستشراف آفاق المستقبل الواعد للإعلام الرياضي الفلسطيني، وبناء شبكة ومنظومة علاقات تخدم الإعلام الرياضي الفلسطيني، إضافة إلى اطلاع الإعلاميين العرب على التحديات والمعوقات التي تعترض سبل النهوض بالواقع الرياضي والإعلامي نتيجة الممارسات والإجراءات التعسفية التي يمارسها الاحتلال بحق كل مكونات الحركة الرياضية والإعلامية في فلسطين وفضح هذه الممارسات التي تجاوزت كل الخطوط الحمراء.

وفي ذات السياق وضع أسامة فلفل المجلس بصورة التواصل الدائم مع المحافظات الشمالية ممثلة بالأستاذ عمر الجعفري، والشتات ممثلة بالأستاذ يحيي نافع والأستاذة منار يونس.

وتم خلال الجلسة رصد الملاحظات على مسودة النظام، بالإضافة إلى الاتفاق على ضرورة تعميم المسودة على الإعلاميين الرياضيين من خلال التشاور والتنسيق مع المحافظات الشمالية، كذلك تم مناقشة العديد من الأفكار والمقترحات الخاصة برؤية الاتحاد للمرحلة القادمة، وتم الاتفاق على تداولها مع المحافظات الشمالية والشتات لتكامل الرؤية وتحقيق التطلعات المنشودة.