إصابة 10 من الشرطة الجزائرية وتوقيف 30 بعد شغب كروي

  • منذ سنة واحدة
حجم الخط

أصيب عشرة شرطيين بجروح وأوقف ثلاثون شخصا بعد أعمال شغب أعقبت مباراة بكرة القدم

ضمن الدوري الجزائري. وأعلنت المديرية العامة للأمن الوطني في بيان أن التوقيفات على خلفية

أعمال الشغب التي أعقبت مباراة بين اتحاد الجزائروشباب قسنطينة جاءت بسبب “الإخلال

بالنظام العام” و”حيازة مخدرات”.

وتأتي التوقيفات بعد أن أفادت تقارير الأربعاء بفتح تحقيق يطاول الشرطة إثر نشر صور على شبكات

التواصل الاجتماعي لشرطيين يبدو أنهم يهاجمون مشجعين بعد مباراة بين مولودية الجزائر واتحاد بلعباس ضمن دوري الدرجة الأولى

وأظهر تسجيل فيديو تعرّض مشجع للضرب بالهراوات من قبل مجموعة رجال يبدو انهم شرطيون. وأصيب في أعمال الشغب الأربعاء 40 شخصا بينهم 18 شرطياً. ومنذ سنوات تشهد الملاعب الجزائرية أسبوعياً أعمال عنف وشغب.

وفي منتصف نيسان، أصيب اكثر من 100 شخص في قسنطينة على هامش نصف نهائي كأس الجزائر بين مولودية الجزائر وشبيبة القبائل، ما دفع السلطات الى تشديد اللهجة والوعيد “بالتصدي الصارم” و “وضع حد لهذه الظاهرة”. وقامت وزارة الداخلية بتشكيل لجنة تحقيق في هذه الاحداث لكن نتائج عملها لم تظهر بعد.