أخبار النجومدولي

أرقام قياسية قابلة للتحطيم في 2020

وكالات:ابومعروف حمودة

بدأ عام 2020 وسيشهد العديد من البطولات المهمة، أبرزها بطولة أوروبا ودورة الألعاب الأولمبية في طوكيو، لكن من الأبرز في العام الجديد أن العديد من الأرقام القياسية سيتم تحطيمها خلال العام الجديد، وقد حصد الاتحاد الدولي (الفيفا) أبرزها عبر موقعه على الإنترنت.

643 هدفا

لا يزال يحتفظ الجوهرة السوداء بيليه بالرقم القياسي في عدد الأهداف مع ناد واحد عندما سجل 643 هدفا مع فريق سانتوس. بينما يبلغ رصيد ليونيل ميسي الحالي 618 هدفا بقميص برشلونة.

ولا يزال يتعين على قائد برشلونة والأرجنتين أن يهز الشباك ثماني مرات ليتجاوز الأسطورة البرازيلية (77 هدفا) كأفضل هداف دولي على مستوى أمريكا الجنوبية.

العميد أحمد حسن

خاض الدولي المصري السابق أحمد حسن 184 مباراة دولية مع منتخب بلاده، ليسجل رقما قياسيا عالميا باسمه كأكثر لاعب خاض مباريات دولية مع منتخب بلاده، ولكن يبدو أن كلا من العماني أحمد مبارك (179) والكويتي بدر المطوع (178) يزاحمانه بشراسة على هذا السجل.

يذكر أن لاعب خط الوسط (مبارك) ورأس الحربة (المطوع) سيبلغان الخامسة والثلاثين من العمر في مطلع العام الجديد، وقد خاضا 16 و12 مباراة دولية على التوالي في العام المنصرم.

علي دائي

سجل الدولي الإيراني السابق 109 أهداف دوليا، ليحمل الرقم القياسي لأكثر لاعبي العالم تسجيلا مع منتخبات بلادهم، لكن قائد البرتغال كريستيانو رونالدو سجل حتى الآن 99 هدفا، بعد أن هز الشباك 14 مرة لصالح المنتخب البرتغالي من عشر مباريات في عام 2019.

وقد يصبح رونالدو الذي سيبلغ 35 عاما، في فبراير/شباط المقبل، أول لاعب على الإطلاق يظهر في خمس نسخ من كأس الأمم الأوروبية، وفي ثلاث من مبارياتها النهائية، ويجتاز ميشيل بلاتيني كأفضل هداف بتاريخ البطولة القارية.

رقم مانشستر سيتي

حصد مانشستر سيتي مئة نقطة في الدوري الإنجليزي الممتاز موسم 2017/2018 من البطولة، ليحطم رقما قياسيا، لكن يبدو أن ليفربول يهدد بكسره.

فقد حصد فريق المدرب الألماني يورغن كلوب 55 نقطة من أصل 57 متاحة في الدور الأول من الموسم الحالي، بحيث إنه بحاجة إلى 46 نقطة فقط في الدور الثاني من الموسم ليتجاوز سيتي في هذا الإنجاز.

سجل باوك المذهل

خاض باوك اليوناني 51 مباراة متتالية دون هزيمة في دوري السوبر، وهو السجل المذهل (43 انتصارا و8 تعادلات) الذي يستهل به نادي باوك العام الجديد.

وفي حال تجنب نادي مدينة سالونيك تجرع مرارة الهزيمة في 13 مباراة مقبلة، فإنه سيكون صاحب ثالث أطول سجل خال من الهزائم في دوري أوروبي محلي.

22 لباساريلا

سجل دانيل باساريلا 22 هدفا ليصبح المدافع الأكثر تهديفا في تاريخ كرة القدم الدولية، بينما أتت معظم أهداف فرناندو هييرو التسعة والعشرين لصالح إسبانيا من موقعه كلاعب خط وسط. لكن يبدو أن الرقم المسجل باسم الأرجنتيني باساريلا لن يصمد طويلا بالنظر إلى أن في جعبة سيرجيو راموس 21 هدفا. ويشهد لقائد ريال مدريد تسجيله 64 هدفا في الدوري الإسباني، أي أقل بثلاثة فقط من الرقم القياسي لأهداف مدافع، والذي يحتفظ به الهولندي رونالد كومان.

17 هدفا هو الرقم القياسي في كأس كوبا أمريكا الذي يتقاسمه الأرجنتيني نوربيرتو مينديز والبرازيلي زيزينيو منذ خمسينيات القرن الماضي.

لكن باولو جويريرو تقدم برصيد 14 هدفا بعد أن هز الشباك ثلاث مرات في البرازيل 2019، وسيحاول تعزيز رصيده هذا عندما يواجه منتخبات قطر والبرازيل وكولومبيا والإكوادور وفنزويلا في منافسات المجموعة الثانية من النسخة المقبلة من البطولة القارية التي تقام في يونيو/حزيران ويوليو/تموز المقبلين.

خمسة ألقاب متتالية لأهم بطولة أوروبية على مستوى الأندية (بفئتي الرجال والسيدات) هو إنجاز قد يتحقق ويجعل فريق أولمبيك ليون للسيدات ثاني ناد في التاريخ يحققه، وذلك بفضل كبير من رأس حربته النرويجية آدا هيغربرغ.وسبق للثنائي ألفريدو دي ستيفانو وفرينيتس بوشكاش أن قادا ريال مدريد لخمس بطولات متتالية لبطولة أوروبا بين عامي 1956 و1960.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق