وفد اميركي متضامن مع الشعب الفلسطيني يزور مجلس الشمال

حجم الخط


الفارعة –

زار مجلس الشمال للشباب والرياضة وفد اميركي متضامن مع الشعب الفلسطيني، وتكون من 30 شخصا، بالترتيب مع سامر عجعج، منسق وحدة التفعيل المجتمعي في الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال.
وقدمت ديمة الحاج يوسف من دائرة العلاقات العامة شرحاتفصيليلا عن طبيعة المرافق والخدمات المتميزة التي يقدمها مركز الشهيد صلاح خلف، وتتمحور حول الارتقاء بمهارات الشباب ونهوض قطاع الرياضة محليا ودوليا.
وتحدثت عن المراحل التاريخية التي شهدها المركز منذ تأسيسه زمن الانتداب البريطاني مروروا بالفترة التي سمي فيها سجن الفارعة (بالمسلخ) في ظل الاحتلال الاسرائيلي نتيجة للأساليب الوحشية التي ينتهجها الاحتلال بحق الأسرى، وتزامن الحديث مع دخول ما يصل الى 1500 اسير في الشهر الثاني من الاضراب المفتوح عن الطعام، وعزز الحديث مدير دائرة الملاعب في مجلس الشمال، رائد جعايصة، وتحدث عن تجربته الخاصة في سجن الفارعة.
وختمت ديمة حديثها بالتأكيد على اهمية المسؤولية الملقاة على عاتقهم لينشروا في كافة الوسائل حقيقة المعاناة التي يعيشها الشعب الفلسطيني من تنكيل وسلب لحقوقه الإنسانية منذ النكبة ويجهلها غالبية الشعب الأميركي بسبب نهج الإعلام الأميركي، الذي يقوم على تشويه الحقائق والانحياز الصارخ للجانب الإسرائيلي، وانتهت الجولة بالتصفيق الحار، وبدا التأثر العاطفي واضحا على أعضاء الوفد الأميركي.


أخر الأخبار