موظفو المجلس الاعلى للشباب والرياضة يشاركوا بوقفة اسنادية للأسري

حجم الخط


غزة ـ حنان الريفي

شارك موظفو المجلس الاعلى للشباب والرياضة الفلسطيني بالوقفة التضامنية على أرض السرايا وسط مدينة غزة مع أسرى الحركة الوطنية الفلسطينية الأسيرة في سجون ومعتقلات الإحتلال الإسرائيلي ، الذين دخل إضرابهم عن الطعام يومهم الخامس عشر على التوالي ، إحتجاجا على ظروفهم الإعتقالية السيئة ، وأكد الوزير عصام القدومي أمين عام المجلس الاعلى للشباب والرياضة وهو أسير محرر ، على أن أسرى الحرية هم من خيرة أبناء الشعب الفلسطيني ، وواجبنا التضامن معهم وهو أقل شيء نستطيع أن نقدمه لهم في معركة الأمعاء الخاوية ، وقد أخبرنا التاريخ أن النصر دائما حليفا لمعارك الأمعاء الخاوية في مواجهة التعسف والإستبداد الإسرائيلي ، وكان إبراهيم أبو الشيخ رئيس ديوان اللواء جبريل الرجوب رئيس المجلس قد أكد أن الأسرى والمعتقلين هم طلائع الشعب الفلسطيني في معركة التحرير ، وعندما يخوضون معركة الإضراب عن الطعام من أجل تحسين شروط معيشتهم خلف القضبان الإسرائيلية فعلينا تلبية النداء للتضامن معهم ، فهم فخرنا على مر تاريخ الثورة الفلسطينية المعاصرة .


أخر الأخبار