مانشستر سيتي يخطط لخطف البرغوت الأرجنتيني

حجم الخط


تخطط إدارة نادي مانشستر سيتي الإنكليزي، لاستغلال استياء النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني، من الوضع السياسي في إقليم كاتالونيا، وقضية الانفصال التي تؤرق المجتمعين السياسي والرياضي في إسبانيا.

وكشف الصحفي الإسباني الشهير إدواردو إندا، عن غضب البرغوث الأرجنتيني من الوضع السياسي في إقليم كاتالونيا، وهو ما قد يستغله مانشستر سيتي لخطف ميسي من برشلونة.

وفي حال استقلال إقليم كاتالونيا، من المنتظر أن يتم طرد برشلونة من الدوري الإسباني وبالتالي مشاركته في دوري صغير، وهو الأمر الذي يثير غضب وتخوف ميسي.

وقال الصحفي: “السبب الذي يدفع ميسي لعدم التوقيع على العقد الجديد مع برشلونة حتى الآن، هو الوضع السياسي في إقليم كاتالونيا”، مشيرا إلى مانشستر سيتي يراقب عن كثب وضع البرغوث.

من جهتها ذكرت صحيفة “okdiario” الإسبانية أن مانشستر سيتي عرض على ميسي مكافأة بقيمة 100 مليون يورو في حال لم يقم بتجديد عقده مع برشلونة خلال الفترة المقبلة.

وأشارت الصحيفة إلى أن العرض الذي يقدمه مانشستر سيتي لميسي كبير وضخم جدا ولا مثيل له، ويتمثل بحصول البرغوث على راتب سنوي بقيمة 35 مليون يورو بالإضافة إلى 7 ملايين كمتغيرات، فضلا عن مكافأة الـ100 مليون، التي ستقدم على أقساط.

وختمت الصحيفة الإسبانية تقريرها بالإشارة إلى أن الإسباني بيب غوارديولا الذي سبق له الإشراف على تدريب ميسي مع برشلونة، مهووس بفكرة تدريب البرغوث مرة أخرى.


أخر الأخبار