ماذا يحدث للجسم عند خلط الكركم مع الفلفل الأسود؟.. النتيجة تستحق التجربة

حجم الخط


استخدام الكركم في العلاج ليس جديدا، بل يعود إلى آلاف السنين، ولكن الاهتمام بالكركم المميز بلونه الذهبي وطعمه المرّ يتزايد في الآونة الأخيرة.

وذلك بعد أن كشفت دراسات حديثة أهميته في علاج الكثير من الأمراض، كمرض السرطان وارتفاع ضغط الدم والتهاب المفاصل والاكتئاب وغيرها.

أهم ما يميز الكركم طبيا هو مادة «الكركمين»، التي تعتبر أحد مضادات الأكسدة القوية والمهمة، والتي تساعد في القضاء على الكثير من السموم.

وأكدت عدة دراسات أن الكركم يساعد على تسكين الآلام بعيدا عن التأثير الجانبي للمواد الكيميائية، ولكن هل تعرف أن تناول الكركم أو إضافته للأكل لا يعني الاستفادة بكل هذه الصفات إلا في حالة مزجه مع الفلفل الأسود؟!

وأكد موقع «إيت زيس نوت ذات» أن الفلفل الأسود يساعد الجسم على امتصاص كل الفوائد السابق ذكرها، فضلاً عن أن تناول الفلفل الأسود في حد ذاته مفيد لأنه مضاد للالتهابات.

وعلى صعيد إنقاص الوزن، الذي يعد القضية الأهم لأشخاص كثيرين، فهذا المزيج يساعد على إبطاء تكون الخلايا الدهنية ما يسهم بشكل واضح في إنقاص الوزن، ويمكن خلط المكونين في الأكلات المطهية أو حتى على السلطات.


أخر الأخبار