Advertisements

كأس غزة: خدمات رفح وشباب خان يونس يتأهلان لنصف النهائي

حجم الخط


غزة-أطلس سبورت

صعد فريقا خدمات رفح وشباب خان يونس لنصف نهائي بطولة الكأس، وذلك على حساب التفاح وشباب جباليا، وذلك ضمن ختام مباريات دور الثمانية لكأس غزة.

شباب خان يونس × شباب جباليا

صعد فريق شباب خان يونس لنصف النهائي، بعد أن حقق الفوز بهدفين مقابل هدف، ليواصل مشواره للدفاع عن لقبه.

لقاء لعب على غرار سيناريو نهائي الموسم الماضي، فدخل كل فريق بخطة دفاعية وتحفظ كبير، ليفتقد الشوط الأول للأداء الهجومي وظل اللعب سلبي دون أحداث تذكر.

شوط ثان، تخلص كل فريق من التواجد في منطقته، وبدأ جباليا في الضغط الهجومي واستغلال الجانب البدني.

ومن عرضية خطيرة من عبد الله عكاشة تصل ليوسف سالم أمام المرمى يلعبها بجوار القائم.

وظل الثوار في الضغط القوي، فسدد عكاشة كرة قوية يمسك بها الحارس هيثم فتيحة.

ويرد شباب خان يونس على الأفضلية، ومن عرضية خطيرة من محمد أبو موسى تمر من أمام المهاجمين دون متابعة.

ويجري مدرب جباليا أول تبديل بدخول إبراهيم الشنباري بدلا من احمد أبو هربيد، ويرد عليه شباب خان يونس بتبديل أول بدخول رفيق عاشور بدلا من أمجد أبو شقير.

وكاد الشنباري أن يخطف الهدف الأول في المباراة، لولا كرته الراسية التي علت العارضة بقليل.

ووسط هدوء نسبي في المباراة، ومن كرة أبعدها حارس جباليا احمد عفانة لتصل للاعب النشامى عمر أبو عبيدة من أمام منتصف ملعب الثوار يلعبها بطريقة رائعة والمرمى خالي مسجلا هدف التقدم لفريقه د72.

ولم ينتظر خان يونس طويلا لقتل المباراة، بعد أن استغل البديل الناجح رفيق عاشور مهارته العالية، ويراوغ المدافعين ويسجل الهدف الثاني لفريقه د75.

دقائق أخيرة حاسمة كثف فيها جباليا الضغط نحو العودة بنتيجة المباراة، ومن عرضية عكاشة تصل لنادر النجار داخل الصندوق يلعبها برأسه في يد الحارس.

وظل الثوار في المحاولات، ومن ركنية نفذها عكاشة داخل منطقة العمليات تلعب بالرأس في أقدام المدافعين، لتصل للمدافع محمد ماضي الذي يضعها داخل الشباك مقلصا الفارق د84.

ويجري مدرب شباب جباليا تبديل جديد، بدخول احمد حلاوة لزيادة النجعة الهجومية.

أدار اللقاء: أمين عويص، وساعده محمود الصواف وإياد أبو عبيد، ويوسف أبو سمعان رابعا.

خدمات رفح × التفاح

تأهل فريق خدمات رفح لدور النصف النهائي للبطولة، بعد فوزه على التفاح بثلاثة أهداف مقابل هدف.

مباراة جاء فيها الشوط الأول ندي وهجومي واضح، بعد أن بادر الخدمات بضغط قوي وأهداف، يرد التفاح بقوة ويسجل الأهداف.

وبعد مرور أول ربع ساعة جس نبض بين اللاعبين، ومن كرة وصلت للمهاجم محمد الجرمي على الصندوق يطلقها قوية أرضية زاحفة لم يتمكن منها الحارس لتسكن الشباك ويتقدم لفريقه د17.

هدف تقدم لم تدم فرحته طويلا، بعد أن استغل التفاح غياب الرقابة فمرر فادي أبو حصيرة كرة عرضية يضعها زميله محمد الغواش داخل الشباك د20.

ويعود خدمات رفح ويضغط هجوميا بقوة، ومن خطأ نفذه محمود النيرب على رأس أحمد البهداري مضيفا الهدف الثاني د26.

وكاد التفاح الرد على التقدم، لولا كرة مصطفى الداعور بعد تسديدة قوية تجد العارضة في طريقه، ليخرج شوط اللقاء الأول بتقدم الخدمات بهدفين لهدف.

وفي الشوط الثاني، دخل التفاح بشكل هجومي، فلعب عبد الله ارميلات كرة راسية أبعدها بنجاح عطايا جودة.

ويدفع مدرب الخدمات بلاعبه عماد فحجان بدلا من شرف حسنين.

وكاد محمد الجرمي من قتل المباراة، لولا كرته الراسية التي مرت من فوق العارضة بقليل.

ويشهد اللقاء منعرج هام، بعد أن تلقى لاعب التفاح احمد أبو العطا البطاقة الصفراء الثانية ليكمل فريقه المباراة بعشرة لاعبين مع آخر عشر دقائق.

ويدفع مدرب التفاح بتبديل هجومي، بدخول محمد شابط على أمل العودة بالمباراة.

ومع آخر دقائق المباراة، استغل الخدمات اندفاع لاعبي التفاح للأمام، لينطلق بكرة وينفرد بالحارس ويسدد كرة قوية تسكن الشباك مسجلا ثالث الأهداف د90، عليه تنتهي المباراة بفوز خدمات رفح بثلاثة أهداف لهدف.

أدار اللقاء: خالد أبو الخير، وساعده محمد الغول وعدنان حنيدق، وعماد مرجان رابعا.

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

Advertisements


البحث

بإمكانك البحث من هنا

Advertisements

أخر الأخبار