فلسطينيات يقتحمن “السوفتبول” ويحلمن بالعالمية

السوفتبول
حجم الخط


ولاء أبو شريفة – غزة
اقتحمت مجموعة من الفتيات الغزيات لعبة السوفتبول بعد أن بدأت تشق طريقها كلعبة رسمية في قطاع غزة أوائل عام 2017.
وبرغم كثرة العراقيل المجتمعية التى قد تمنع مشاركة الفتيات بالرياضة إلاّ أنهن تحدّن كل الظروف وبدأّن بتعلم اللعبة وممارسة تدريبات مكثفة تمكّنهن من النجاح ومواصلة تحقيق حلمهّن.




وتعتبر لعبة البيسبول أو لعبة الكرة اللينة ((Softball رياضة يلعب فيها فريقان مكونان من 9 لاعبين، وتدوم المباراة ما بين ساعة وساعتين.
نظمت أول مباراة في السوفتبول عام 1887 في الولايات المتحدة الأميركية، وهذه اللعبة تشبه إلى حد كبير البيسبول أو كرة القاعدة، حيث تستخدم في السوفتبول كرة محيطها 28 إلى 30.5 سم، حيث تقذف بواسطة أحد اللاعبين، ثم يضربها اللاعب المهاجم بواسطة عصا مصنوعة من الخشب أو الحديد، تحسب النقطة للفريق بعد ضرب اللاعب للكرة بواسطة العصا ثم الجري فوق ثلاث علامات موجوة على الملعب ومن ثم لمس القاعدة الأخيرة.
وانطلقت اللعبة لأول مرة في فلسطين وحصلت على ترخيص وزارة الشباب والرياضة بقطاع غزة في 1-1-2017 بقيادة الكابتن محمود طافش والذي شكل أول فريق للعبة.
يقول الكابتن محمود طافش رئيس الاتحاد للسوفتبول والبيسبول ” بدأ اهتمامنا بتشكيل أول فريق نسوي للعبة بتاريخ 1/2/2017، وبدأنا بتدريب 20 لاعبة ومن ثم تزايد العدد الى 60 لاعبة في خمس محافظات.
وأوضح طافش أن هناك إقبال متزايد من الفتيات الراغبات في ممارسة لعبة السوفتبول من مختلف التخصصات، مبينا ان الفتيات متعطشات للرياضة وممارستها.
وبين طافش انه في بداية الشهر الحالي انطلقت أول بطولة محلية للفتيات، ولاقت البطولة نجاح وإقبال وتغطية إعلامية كبيرة مع جميع الوكالات والمواقع الإخبارية والرياضية وكذلك حضور جماهيري كبير من النساء والفتيات.
وكشف طافش أن الاتحاد يسعى لتحقيق خمسة أهداف تعمل على رقي اللعبة وتكمن هذه الأهداف في ” نشر اللعبة بين الأندية ثانية.. وعقد دورات تدريب نظري وعملي وتحكيم لكلا الجنسين.. وانطلاق دوري فلسطيني لكلا الجنسين شباب وفتيات.. والانضمام إلى اللجنة الأولمبية.. و المشاركات الخارجية من خلال اختيار منتخبات وطنية للعبة”، مؤكدا انه تم تنفيذ أول ثلاث أهداف وجاري تحقيق الهدفين الباقيين.




من جانبه، أوضح أحمد طافش ” أبو مؤيد” مسئول لجنة المسابقات أن الاتحاد يسعى للارتقاء بلعبة السوفتبول، مبينا أنه بعد انطلاق الدوري نسعى لتجهيز مدربات وحكام من الفتيات ليقودوا هذه اللعبة وكذلك الحصول على اعتماد أنديه في القطاع والضفة لهذه للعبه وتشكيل منتخب للفتيات لتمثيل فلسطين في المحافل الدولية وإنشاء فرق ناشئين للفتيات في القريب العاجل.
وطالب أبو مؤيد الجهات المعنية بضرورة الوقوف مع الاتحاد ومساندته لإنجاح هذه اللعبه، وتوفير الإمكانيات والمستلزمات وأهمها توفير ملعب مخصص لهذه اللعبة.
وتمنى أبو مؤيد أن يحصل الاتحاد للسوفتبول والبيسبول على اعتماد من اللجنة الأولمبية الفلسطينية بالقريب العاجل.
بدورها، أعربت الكابتن تسنيم منصور مسئولة دائرة المرأة في اتحاد البيسبول والسوفتبول ومدربة لدى الاتحاد، عن سعادتها بعد إنجاح أول بطولة محلية للفتيات، مبينة أنها بدأت بممارسة اللعبة فور انطلاقها بالقطاع وبعد أن أتقنتها تفرغت لتدريب الفتيات الراغبات بالانضمام للعبة، مضيفة أن هناك إقبال شديد من الفتيات الجامعيات.
وأوضحت منصور انه في بداية الأمر واجهنا القليل من الصعوبات كوننا نعيش بمجتمع محافظ تحكمه العادات والتقاليد والتي لا تقبل نزول الفتيات إلى الملاعب، ولكن سرعان ما بدأ المجتمع يتحرر من الأفكار السلبية لتنطلق الفتاة الغزية لتبرهن للعالم أنها فتاة رياضية عن جدراة وأنها تمارس حقوقها في ممارسة الرياضة بكافة أشكالها.
وأكدت منصور أن الأهالي أصبحت تشجع بناتهم وتدعمهم للمشاركة وممارسة هذه اللعبة، موضحة انه من شدة إقبال الفتيات للمشاركة قمنا بإنشاء فرق في جميع محافظات القطاع.
وتطمح منصور أن يتم نشر اللعبة في فلسطين كلها، وان تتمكن الفتيات من التنقل بالوطن العربي والمشاركة بالبطولات وإحراز الأهداف.
من جهتها، ترى اللاعبة جمانة شاهين أن لعبة السوفتبول من أكثر الألعاب الشيقة والممتعة كما أنها تناسب الفتيات بصورة كبيرة، مبينة أنها كانت تعرف عن اللعبة قبل وصولها إلى القطاع من خلال متابعتها للأفلام الأجنبية وفور إعلان اللعبة بالقطاع بدأت تلعب لدى الاتحاد منذ ستة شهور.
وكشفت شاهين أنها لاقت ترحيب كبير من أهلها عند إعلان رغبتها للمشاركة باللعبة، كونها فتاة رياضية وتشارك بالعديد من الرياضات منذ صغرها من طائرة وتنس وجمباز وسباحة.
وتأمل شاهين أن تصبح لاعبة عالمية وان يواصل الدوري سريانه بشكل ناجح وان يتم إشراك اللاعبات ببطولات دولية ورفع علم فلسطين بالمحافل الدولية والعربية.



اللاعبة شاهين

اللاعبة شاهين

لاعبات سوفتبول

لاعبات سوفتبول


أخر الأخبار