فرص متساوية للفرق العربية في إياب نصف نهائي أبطال إفريقيا

حجم الخط


– الأهلي المصري يستضيف النجم الساحلي التونسي في إياب حارق
– قمة مغربية- جزائرية في الدار البيضاء بين الوداد واتحاد العاصمة

رام الله-

تشهد نهاية الأسبوع الحالي، مبارتي قمة عربيتين حارقتين في المربع الذهبي لدوري أبطال إفريقيا 2017.
ويرحل نادي نجم الساحلي التونسي، إلى العاصمة المصرية القاهرة، لملاقاة نادي الاهلي المصري، الأحد المقبل، على ملعب برج العرب في الإسكندرية، وقد حقق فوزا صغيرا في ملعبه خلال مباراة الذهاب بسوسة بنتيجة 2-1.
وقرر الجهاز الفني للأهلي بقيادة حسام البدري استئناف الفريق لتدريباته، على ملعب التتش بالجزيرة.
واستقر البدري على إقامة معسكر للفريق بالأسكندرية يبدأ اليوم الخميس، خاصة وأن المدير الفني يسعى لتوفير أجواء من التركيز قبل لقاء النجم الساحلي.
ويخوض الأهلي القمة العربية، تداريبه استعدادا للمباراة بصفوف مكتملة باستثناء غياب لاعب خط الوسط حسام عاشور.
وتأكد غياب عاشور، بعدما أثبتت الأشعة إصابته بتمزق في العضلة الضامة، ما يستوجب العلاج لفترة تصل إلى 3 أسابيع تقريبًا على أقل تقدير، فيما شهد مران الأهلي الأخير عودة الحارس شريف إكرامي للمشاركة في التدريبات بعد تخلصه من إصابته في العضلة الضامة التي أبعدته عن لقاء الرجاء بالدوري، الذي انتهى بفوز الأحمر بنتيجة 4-1.
وفي الطرف الآخر، يحل فريق النجم الساحلي التونسي بصفوف متاكملة إلى الإسكندرية.
وحدد نادي النجم الساحلي التونسي اليوم الخميس، موعداً لوصوله الإسكندرية استعدادًا لمواجهة النادي الأهلي في مباراة الإياب لدور نصف النهائي من بطولة دوري ابطال إفريقيا.

ويصل النادي التونسي مطار برج العرب علي متن طائرة خاصة، للهروب من إجهاد السفر من القاهرة للإسكندرية و توفيرا للوقت وأخذ قسط أكبر من الراحة.
جدير بالذكر أن مباراة الذهاب قد انتهت بفوز النجم الساحلي التونسي على النادي الأهلي بهدفين مقابل هدف على ملعب سوسة.
وفي القمة المغربية- الجزائرية، يلتقي فريق الوداد البيضاوي المغربي، مع نادي اتحاد العاصمة الجزائري، يوم السبت المقبل، في إياب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا، بملعب محمد الخامس بالدارالبيضاء، حيث شهدت مباراة الذهاب تعادل الفريقين بنتيجة التعادل السلبي.
ودخل الوداد البيضاوي، أمس، معسكرا مغلقا بمدينة الرباط، استعدادا للمباراة القوية أمام اتحاد العاصمة الجزائري، السبت المقبل بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، في إباب دور نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا.
ورغم أن الوداد اعتاد الاستعداد بالدار البيضاء، إلا أن المدرب الحسين عموتة قرر أن يعسكر بالرباط، هروبا من ضغط الجمهور، خاصة بعد الإقصاء من منافسة كأس العرش.
ويتعرض اللاعبون والمدرب الحسين عموتة لضغوط كبيرة من الجمهور الودادي الذي يطالبهم بعدم تضييع الفرصة والتأهل للنهائي.
وستعود بعثة الوداد إلى الدار البيضاء، غدا الجمعة لخوض آخر مران بملعب محمد الخامس.
وقرَّر سعيد الناصري، رئيس الوداد البيضاوي، رصد مكافأة مغرية للاعبيه، من أجل تجاوز اتحاد العاصمة الجزائري، والتأهل لنهائي دوري أبطال أفريقيا.
ووعد الناصري، لاعبيه بمكافأة قدرها 10 آلاف دولار، في حال الفوز على اتحاد العاصمة، والتأهل للنهائي.
شهد اليوم الأول من عملية بيع تذاكر مباراة الوداد المغربي واتحاد العاصمة الجزائري، احتشاد جماهير الغفيرة، من أجل اقتناء تذاكر المباراة القوية بين الفريقين، وسط ارتباك كبير على مستوى البيع، في ظل توافد المشجعين، على منافذ البيع بملعب محمد الخامس.
ومن المنتظر أن تعرف المباراة، الحضور الجماهيري الكبير، نظير قيمة وأهمية المواجهة، حيث يسعى الفريق البيضاوي إلى بلوغ للمباراة النهائية وحصد اللقب القاري.
أبناء المدرب البلجيكي لفريق أتحاد العاصمة بول بوت من طرفهم، ابدوا استعدادا قويا لإياب الدور قبل النهائي دوري أبطال أفريقيا، وعينهم على كسب الرهان أمام فريق الوداد البيضاوي.
أعلن اتحاد الجزائر، دعمه الكامل لجهازه الفني الذي يقوده البلجيكي بول بوت، قبل أيام من المواجهة الحاسمة للفريق أمام مضيفه الوداد البيضاوي، في إياب قبل نهائي دوري أبطال أفريقيا.
ونفي النادي على موقعه الرسمي الأخبار التي تناقلتها وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، بخصوص اتصالات مع مدربين لخلافة الجهاز الفني الحالي، مؤكدا انه يضع كامل ثقته في المدربين بول بوت وعبد القادر يعيش.
ويصل الفريق الجزائري غدا إلى مدينة الدار البيضاء، على أن يجري مرانا أول في مساء اليوم، كما سيجري المران الأخير غدا الجمعة على ملعب محمد الخامس (ملعب المباراة).


أخر الأخبار