غرامة مالية بحق التطواني

المغرب التطواني
حجم الخط


تعرض نادي المغرب التطواني للعقوبة من قبل الإتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا ” ، حيث غرمت الفيفا نادي المغرب التطواني غرامة مالية وصلت لـ 100 ألف دولار وذلك لعدم دفع إدارة نادي المغرب التطواني مستحقات كلاً من اللاعبين الإسبانيين  رودريجيز ومانويل رويدا اللذان غادرا صفوف التطواني الموسم الماضي .

وقد تقدم الإسبانيين بشكوى للاتحاد الدولي لكرة القدم ” الفيفا ”  للمطالبة بحقهم من المغرب التطواني الذي لم يدفع مستحقاتهم التي بلغت أكثر من 220 ألف دولار ، وفي الوقت نفسه تقدم لاعب التطواني السابق أنور حدوير بشكوى مماثلة للاتحاد المغربي .

وجاءت الغرامة المالية التي فرضتها الفيفا بالنسبة للتطواني كالضربة القوية فوق رؤوسهم خاصة وأنهم يمرون في فترة مالية صعبة في الوقت الراهن .

ويتمركز نادي المغرب التطواني بالمركز السادس بالدوري المغربي برصيد 22 نقطة .

 


البحث

بإمكانك البحث من هنا

أخر الأخبار