سوريا تخطف تعادلا قاتلا من الصين في ماليزيا

حجم الخط


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNNN) –

حقق المنتخب السوري تعادلا قاتلا مع نظيره الصيني بهدفين لمثلهما في المباراة التي أقيمت على أرضية ملعب “هانج جيبات” في ماليزيا، ليحافظ على آماله بالمنافسة على المركز الثالث في المجموعة الأولى لتصفيات كأس العالم 2018 في روسيا.
تقدم السوريون أولا عبر اللاعب محمود المواس عند الدقيقة 122، بعد ان احتسب الحكم ركلة جزاء لنسور قاسيون، لينتهي الشوط الأول بهدف نظيف لسوريا.
وفي الشوط الثاني، قلبت الصين النتيجة على المنتخب السوري، إذ تحصل المنتخب الصيني على ركلة جزاء ترجمها اللاعب غاو لين، لهدف التعادل لبلاده عند الدقيقة 68، قبل أن يضيف زميله وو زي الهدف الثاني للصين عند الدقيقة 75.
وقبل أن تنتهي المباراة بثوان قليلة، تحصل المنتخب السوري على ركلة حرة مباشرة، سجلها القائد أحمد الصالح، لتنتهي المباراة بهدفين لمثلهما بين الفريقين.
وعانى “نسور قاسيون” من غياب أبرز نجومهم في هذه المباراة، فقد غاب فراس الخطيب وعمر خريبين، كما لم يشارك عمر السومة، وجميعهم لم يشاركوا بداعي الإصابة.
يذكر أن المنتخب السوري حافظ على فرصه في المنافسة على المركز الثالث في المجموعة الأولى، بعد وصوله للنقطة العاشرة ليصبح على بعد ثلاث نقاط من اوزباكستان، مع تبقي مباراتين للفريقين، إذ ستلعب سوريا أمام قطر وإيران، في حين سيواجه الفريق الأوزبكي الصين وكوريا الجنوبية.


أخر الأخبار