“سعد القاضي” سأعود الموسم القادم بقوة !

حجم الخط


غزة – نسرين حلس

نجم لامع  تألق بلمساته السحرية في تسجيل الأهدف، وتميز بمهارته الابداعية وجمال الاداء، استطاع أن يحفر اسمه في قائمة من سبقوه من نجوم كرة القدم.

اللاعب “سعد ابراهيم القاضي” يبلغ من العمر 23 عاما مهاجم في نادى القادسية ومعار من نادي خدمات رفح.

بدأ ممارسة كرة القدم منذ نعومة أظافره في العاشرة من عمره في فريق مدرسته الابتدائية بقيادة الكابتن جمال حرب ،

نشأ وترعرع في عائلة كروية  بين أشقائه اللاعب “محمد” مهاجم نادي شباب رفح واللاعب “علي” خط وسط في نادي خدمات رفح، وظهر عليه التميز من الصغر، وآمنوا بموهبته وتنبؤا له بمستقبل ناجح.

يقول “القاضي “عشقت الكرة بكل جوارحى  وأصبحت تسكن كل أرجائي ، وخضعت لتدريبات كروية متواصلة واكتسبت الخبرة الكافية والمهارات العالية والقدرة على استكمال المشوار، متابعا في الخامسة عشر من عمري ألتحقت بنادي الناشئين في شباب رفح وشاركت ببطولة مواليد 1993 .

واضاف القاضي “في عام 2013 لعبت أول مباراة  رسمية مع نادي خدمات رفح في بطولة كأس ابو عمار امام نادي الشافعى في دور32 واستطعت من خلالها اثبات ذاتى وقدراتى وتوفقت بتسجيل هدفين”.

وبين “القاضي”، في نفس البطولة في الدور16 تعرضت لإصابة  قبل المبارة بيومين حرمت من اللعب  لمدة شهر ونصف وكان لي النصيب العودة مرة أخري للمشاركة في البطولة النهائية وحالفنى الحظ في تسجيل ركلة جزاء وتوجنا بالبطولة ”

وألمح القاضي ” في عام 2014  الى تجربة كروية جديدة مع  نادي خدمات  جباليا وخضت معه بطولة كأس القطاع “منوها  الى انه في العام2015 انضممت من جديد الى خدمات رفح  وانطلقت معه بمهارة وابداع واستمرت  معه لسنوات عديدة بتميز في الاداء وتقديم أفضل  المستويات  وفي عام 2017 انتقلت اعارة  لنادى القادسية  من خدمات رفح”

وتمنى “القاضي” في مشواره الكروي  تحقيق المزيد من الانجازات والاستمرارية  في النجاح في عالم الكرة الفلسطينية ،طامحا أن يضمه فريقا واحدا يلعب به مع اشقائه  محمد وعلي .

وعبر “القاضي “عن اعجابه للاعب الاسباني  “ديفيد فيا ” مكتسبا منه بعض المهارات الخاصة بكرة القدم في اللقاءات الرياضية.

وشكر القاضي كل  من ساهم في نجاحه في مشواره الكروي  وخص بالذكر شقيقه “محمد القاضي”.القاضي..

 


أخر الأخبار