ريال مدريد يخشى تكرار سيناريو عام 1987 أمام نابولي

ريال مدريد
حجم الخط


ساعات قليلة تفصل عُشاق نادي نابولي لكرة القدم عن موعد مباراة الإياب أمام ريال مدريد في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وخسر نابولي أمام ريال مدريد بنتيجة 3-1 في لقاء الذهاب على ملعب سانتياجو بيرنابيو ليصبح مطالبا بالفوز بهدفين دون رد من أجل العبور لربع نهائي البطولة.

ويدخل نابولي لقاء العودة مُدججاً بسلاح الأرض والجمهور فلا شكَّ أنَّ سان باولو سيكون “كالجحيم” بالنسبة للخصم ريال مدريد على حد وصف جماهير النادي الإيطالي.

بطبيعة الحال، صحيفة “ماركا” الإسبانية استرجعت الذاكرة إلى ما قبل 30 عاماً والزيارة الوحيدة التي قام بها ريال مدريد إلى ملعب سان باولو معقل الفريق الجنوبي.

في تلك الأمسية ذهب ريال مدريد للقاء العودة في إيطاليا بعد أن كان مُنتصراً بنتيجة 2-0 ذهاباً وكان هُناك الكثير من الترقب لمعركة الإياب.

وبالفعل استقبلت جماهير نابولي ضيفها ريال مدريد بترحيبٍ مُخيف للزائر بالهتافات التي لم تتوقف. ما صعب الموقف على ريال مدريد في تلك الليلة كان هدف نابولي المبكر بعد 9 دقائق فقط عبر جيوفاني فرانسيني الذي زاد من نيران جماهير فريقه المشتعلة تشجيعاً لهم.

لكن وقبل نهاية الشوط الأول أخمد إيميليتو بوتراجينيو نيران 84 ألف مُتفرج في سان باولو وذلك حين سجل هدفاً لفريقه ريال مدريد.

تلك المباراة انتهت بالتعادل 1-1 وعبر ريال مدريد في ليلةٍ لا شك كانت تحمل الكثير من الرعب للنادي الملكي في ملعبٍ صعبٍ للغاية.


أخر الأخبار