رونالدينيو ما بين الاعتزال أو اللعب لمدة ثلاثة أشهر اضافية

رونالدينيو
حجم الخط


أعلن النجم البرازيلي رونالدينيو أحد أساطير برشلونة الإسباني وسفير برشلونة لـ 10 أعوام مقبلة أنه يفكر في إجراء بعض المواجهات المحتملة لتكون مباراته الوداعية للملاعب .

وحسب ما نشرت قناة ” جلوبو ” البرازيلية في الولايات المتحدة الأمريكية فإن رونالدينيو قال في تصريح خاص له للقناة: ” سأتم 37 عامًا الشهر المقبل، والعمر يتقدم بالجميع، وعلي أن أفكر في طريق جديد”.

وكشف رونالدينيو والذي حصد لقب كأس العالم برفقة منتخب بلاده عام 2002 في كوريا الجنوبية واليابان عن تلقيه العديد من العروض للمشاركة لمدة 3 أشهر في نادي و لمدة 6 أشهر في نادي آخر .
لكنه أقر في الوقت ذاته بأنه لا يريد هذا الأمر حاليًا دون استبعاد التفكير في مواجهات محتملة لتوديع الملاعب.

وأوضح “لم أقرر بعد، إن كنت سأقيم مباراة اعتزال، أو ألعب لـ3 أشهر في مكان ما قبل الاعتزال، لكني أعتقد أنه ما زال هناك وقت قبل إقامة مباراة الاعتزال. الأمر ليس نهائيًا بعد، لكني سأحسم قراري قريبًا”.

وأعلن أنه يفكر في إقامة مباراة اعتزال في كل نادٍ لعب له: “سيكون أمرًا رائعًا لإنهاء مسيرتي بشكل جميل”.

كان وكيل اللاعب وشقيقه، روبرتو دي أسيس موريرا، أعلن في يناير/كانون ثان الماضي أن هناك اتصالات من جانب نادي ناسيونال الأوروجوياني من جانب الوسطاء للحصول على خدمات النجم البرازيلي.

وخاض لاعب برشلونة، وميلان سابقًا، الذي حط الرحال في الملاعب الأوروبية عبر بوابة باريس سان جيرمان، قادمًا من جريميو البرازيلي، آخر مبارياته الاحترافية حتى الآن في يناير/كانون ثان من العام الماضي عندما كان ضمن صفوف فلومينيزي، ببطولة كأس فلوريدا الودية.


البحث

بإمكانك البحث من هنا

أخر الأخبار