وبعد قيادته المنتخب البرازيلي للفوز بالميدالية الذهبية لمسابقة كرة القدم بدورة الألعاب الأولمبية الماضية (ريو دي جانيرو 2016) في أغسطس الماضي، أعلن نيمار أنه لا يريد حمل شارة قيادة الفريق مرة أخرى.

وأكد تيتي، في مقابلة نشرتها صحيفة إكسترا البرازيلية، الأحد: “في ذلك الوقت، طالبت نيمار بأن يظهر لي كيف نضج بالفعل، سيعود لحمل شارة قائد الفريق”.

وأضاف: “عدم نضج نيمار لم يزعجني، إنها الحقيقة، كنت أبتسم وأضحك من داخلي عندما يقارنه أي أحد بالبرتغالي كريستيانو رونالدو، أو ليونيل ميسي، إنه ينتمي لجيل مختلف عن جيل ميسي ورونالدو، ولكنه ينتمي لنفس المدرسة الفنية والمهارية، وصل ميسي ورونالدو لقمة مستواهما، ولكن نيمار لم يصل بعد للقمة”.