راموس يواصل سلسلة سخريته من بيكيه ويكشف عن سبب غضب مارسيلو

راموس 2017
حجم الخط


قال قائد ومدافع ريال مدريد إن فريقه لم يتحدث عن أداء الحكام خلال مباراته أمام لاس بالماس الليلة الماضية رغم أن أداء الحكام أضر بهم كما أنه لم ينشر تغريدات على مواقع التواصل مستهزاً بتصريحات جيراد بيكيه مدافع برشلونة على تويتر والذي أشار فيها بمساعدة الحكام لنادي ريال مدريد .
وقال راموس، عقب المباراة التي أقيمت في الجولة الـ25 من الدوري الإسباني وانتهت بالتعادل (3-3)، “لن نتحدث عن الحكام ولن ننشر تغريدات. نمضي قدما في طريقنا”.

كان قائد ريال مدريد سخر من بيكيه في وقت سابق بسبب كثرة حديثه عما يسميه “الظلم التحكيمي ضد البارسا”، مشيرا إلى أن مدافع الفريق الكتالوني يعيش في عالم خاص، حيث كل ما يحدث يعد مؤامرة ضده.

وعلق راموس على تصريحات زميله مارسيلو، الذي قال إنهم في الملعب لا يفعلون ما يتحدثون بشأنه قبل المباراة. وأوضح “عندما تكون النتيجة سلبية يكون من السهل دائما الحديث. يجب الحفاظ على الهدوء. مارسليو يشير إلى أننا نتخذ قرارات ولكن الأمور لا تسير كما نخطط لها”.
وأضاف “نحن نتدرب بهدف تحسين الجوانب التي نقدمها بشكل سيئ. طرد (جاريث) بيل جعلنا نلعب بنقص عددي، وبالتالي الإرهاق كان الضعف وخرجنا بنقطة من مباراة سيئة”.

واعتبر راموس أن إحدى نقاط ضعف الريال أثناء المباراة كانت المساحات بين الهجوم والدفاع، قائلا “هم استطاعوا استغلال المساحات التي تركناها، وفي الشوط الثاني كان الأمر صعبا بما إننا كنا نلعب منقوصين”.

وتابع “نعمل من أجل التحسن في لحظة من الموسم هامش الخطأ بها أقل. لم نعد في صدارة الليجا ولكن لدينا مباراة مؤجلة. كنا نود أن نحافظ على فارق نقاط مع برشلونة (المتصدر حاليا)، ولكن علينا أن نمضي قدما حتى يتمكن الفريق من التحسن”.

ولم يرغب راموس في التعليق على إعلان لويس إنريكي، المدير الفني لبرشلونة، أنه سيرحل عن تدريب فريقه في نهاية الموسم، قائلا “هذا لا يعنينا إطلاقا. لدينا ما يكفينا ولا يسعنا التفكير في الآخرين”.

وبالتعادل فشل ريال مدريد في استعادة صدارة الليجا التي انتزعها منه في وقت سابق أمس، برشلونة بفوزه (6-1) على سبورتينج خيخون، ليتراجع الملكي للوصافة بـ56 نقطة مبتعدا بنقطة عن البرسا المتصدر، علما بأن الميرينجي له مباراة مؤجلة أمام سيلتا فيجو.


أخر الأخبار