دوري الوطنية موبايل: رباعية المنطار تقوده لمنطقة أمان وتزيد معاناة الذئاب

حجم الخط


غزة-أطلس سبورت

قفز فريق اتحاد الشجاعية لمنطقة الأمان وخطى خطوة كبيرة نحو تامين نفسه، بعدما حقق فوزا هاما على حساب مضيفه خدمات خان يونس برباعية بيضاء، الذي دخل النفق المظلم، وذلك ضمن ختام مباريات الأسبوع السادس عشر لمسابقة دوري الوطنية موبايل الغزي.

فوز الشجاعية رفع به رصيده إلى 19 نقطة وقفز للمركز الثامن وبفارق الأهداف عن السابع وابتعد عن صراع الهبوط، فيما ظل خدمات خان يونس بالمركز الثاني عشر والأخير عند 13 نقطة.

مباراة دخلها الضيف الشجاعية برغبة كبيرة لإنقاذ موسمه، في مباراة الفوز بها بمثابة 6 نقاط، لهذا ظهر بشخصية الباحث عن الانتصار، فيما غاب المضيف خدمات خان يونس عن المباراة وهدد بكرات قليلة لكن دون هز الشباك.

وكانت أولى محاولات اللقاء، بتسديدة أولى من وسيم فرج لاعب الشجاعية تعامل معها بنجاح الحارس شادي أبو العراج.

وسدد علاء عطية كرة قوية، تمكن منها من جديد الحارس، ويرد الخدمات بأول محاولة داخل الصندوق لكنه مهيب أبو حيش فشل في التعامل معها بعدما سقط من الحارس إسماعيل المدهون.

وعاد الشجاعية وواصل الضغط في منطقة الذئاب، ومن كرة حاول إبعادها مدافع الخدمات إياد النبريص لترتطم في لاعب المنطار بسام قشطه وتسكن شباك حارسه أبو العراج مسجلا الهدف الأول د28.

واستمرت أفضلية الشجاعية الواضحة، وسط غياب للاعبي الخدمات فسدد ميسرة البواب كرة قوية علت العارضة بقليل.

ومع آخر دقائق الشوط الأول، ومن كرة حرة مباشرة من خارج الصندوق، ينفذها محمود فحجان ترتطم بالعارضة، عليها ينتهي الشوط الأول بتقدم الشجاعية بهدف.

شوط ثان، دفع مدرب الشجاعية بلاعبيه أسامة عويضة بدلا من وسيم فرج لتنشيط الهجوم، ومع أول هجمة سريعة استغل صاحب الهدف الأول بسام قشطه غياب للرقابة فتوغل داخل الصندوق وسدد كرة قوية داخل الشباك مسجلا الهدف الثاني وتأكيد التقدم لفريقه د47.

ويتحرك مدرب الخدمات ويدفع بالتبديل الأول بدخول محمد أبو موسى بدل حسن مخيمر لتنشيط الوسط الهجومي.

ولم يتمكن الخدمات من تشكيل ردة فعل على مرمى الشجاعية، في ظل غياب تام للمهاجمين وأداء قوي من المنطار الذي اظهر رغبته القوية خلال اللقاء لتحقيق الانتصار.

واستمر غياب لدفاعات الخدمات، فانطلق يوسف داود بكرة وراوغ المدافعين وواجه الحارس، وسدد كرة قوية تسكن شباك أبو العراج د66، ليتقدم بالهدف الثالث وقتل المباراة.

وسعى مدرب الشجاعية لأهداف أخرى، مستغلا حالة خصمه الغائب تماما، فدفع بلاعبه عمر العرعير بدلا من أدهم المقادمة.

عزو المنطار لمنطقة الذئاب استمرت بقوة، ومن عرضية نموذجية داخل الصندوق لم يتردد في ترجمتها يوسف داود لهدف رابع د75، وسط انهيار للاعبي الخدمات.

انهيار للخدمات قابله ضغط هجومي قوي، على الرغم من محاولات مدرب الخدمات لتحسين شكل الفريق واجراء تبديلات هجومية، لكن لم تغير من شكل الفريق على ارض الملعب، عليه تنتهي المباراة فوز كبير وثمين للشجاعية برباعية دون مقابل للخدمات.

أدار اللقاء: سعيد عبد الوهاب، وساعده عبد الرحمن زقوت وإبراهيم الزعانين، وأشرف زملط رابعا.


أخر الأخبار