دوري الوطنية موبايل: خدمات رفح يقفز للصدارة مؤقتا وتعادل مخيب بين العميد والذئاب وفوز للبحرية

حجم الخط


غزة-أطلس سبورت

اعتلى حامل لقب الدوري فريق خدمات رفح صدارة الدوري مؤقتا، بفوزه على اتحاد خان يونس، فيما فرض التعادل الخاسر بين غزة الرياضي وضيفه خدمات خان يونس، كما حقق خدمات الشاطئ فوزا معنويا على حساب التفاح الذي ظل في معاناته نحو البقاء، وذلك ضمن مباريات الأسبوع الواحد والعشرين لمسابقة دوري الوطنية موبايل الغزي.

خدمات رفح × اتحاد خان يونس

اعتلى فريق خدمات رفح صدارة دوري الوطنية موبايل مؤقتا، وذلك بفضل فوزه على ضيفه اتحاد خان يونس بهدفين نظيفين، ليتصدر برصيد 36 نقطة، فيما ظل اتحاد خان يونس عند 27 نقطة وهبط للمركز السادس.

مباراة جاءت جيدة المستوى في شوطها الأول، وقدم الفريقان أداء جيد هجوميا على الرغم من خروج الشوط بتقدم الأخضر الرفحي.

وهدد اتحاد خان يونس مبكرا بفرصة خطيرة عبر تسديدة خليل مطر تصدى لها الحارس عطايا جودة بصعوبة كبيرة.

ورد الخدمات على الهدف بفرصة غيرت مجرى المباراة، بعدما ابعد مدافع اتحاد خان يونس إبراهيم النجار كرة بيده قبل الدخول للشباك ليطرد على أثرها ويحتسب الحكم ضربة جزاء.

ضربة جزاء يتقدم لها محمود النيرب يضعها بنجاح داخل شباك الحارس شادي أبو العراج د8.

هدف مبكرا وطرد إربك حسابات فريق اتحاد خان يونس الذي حاول تعويض النقص العددي بتغييرات داخل التشكيلة.

فحاول عيد العكاوي الرد على الهدف عبر تمرير الكرات الطويلة لزميله هيثم النجار إلا أن جميع المحاولات وقفت عند دفاعات ووسط الخدمات.

ومع نهاية الشوط الأول، يشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء في وجه لاعب خدمات رفح محمود النيرب بعدما اعترض على قراره، ليكمل كل فريق المباراة بعشرة لاعبين.

شوط ثان، اختلف الشكل والأداء، فلعب خدمات رفح في منطقته وانكمش دفاعيا للحفاظ على الهدف مبكرا، فيما واصل الاتحاد محاولاته الهجومية.

وكاد هيثم النجار أن يتعادل لفريقه بعدما سدد كرة قوية ارتطمت بالعارضة.

وحاول نفس اللاعب زيارة الشباك لكن كرة المسددة ذهبت بعيدة عن الثلاث خشبات.

وعلى عكس سيناريو اللقاء، ومع اندفاع لاعبي الاتحاد للأمام، ومن كرة مرتدة من الدفاعات ينفرد ومن وسط الملعب ويتخلص المدافع ويواجه الحارس ويسكنها داخل الشباك مسجلا الهدف الثاني لفريقه د65.

هدف تقدم ذلل الضغوط عن خدمات رفح، فبدا مدرب الفريق في تجديد الدماء، بدخول انس الشخريت بدلا من عماد فحجان، ومحمد الجرمي بدلا من محمد السطري.

فيما رد مدرب الاتحاد بثلاث تبديلات بدخول الثلاثي محمود وادي ولؤي أبو طير ومروان الترابي.

تبديلات لم تغير من شكل المباراة، ظل الخدمات محافظا على التقدم بدفاع قوي، فيما فشل الاتحاد الذي غاب عنه التوفيق أمام المرمى، لتنتهي المباراة بفوز ثمين لحامل اللقب.

أدار اللقاء: سامح القصاص، وساعده محمود أبو حصيرة وعبد الرحمن زقوت، ويوسف أبو سمعان رابعا.

غزة الرياضي × خدمات خان يونس

فرض التعادل الايجابي المخيب بهدف لمثله على لقاء غزة الرياضي وخدمات خان يونس، ليخسر كل فريق نقطتين في غاية الأهمية في صراعهما نحو تامين البقاء.

تعادل رفع به الرياضي رصيده إلى 20 نقطة وابتعد عن المركز الحادي عشر وقبل الأخير، فيما بات هبوط خدمات خان يونس شبه نظري بعد أن تجمد رصيده عند 18 نقطة وبفارق ثلاث نقاط عن اقرب فرق مهددة له بالهبوط.

مباراة جاءت سريعة في بدايتها، في وأهمية تحقيق الانتصار للابتعاد عن شبح الهبوط، فقط كل فريق أداء هجومي ولعب مفتوح.

وشكل الرياضي أفضلية في البداية، ولم ينتظر طويلا لهز الشباك بعدما سدد هاني المصدر كرة قوية أبعدها أمام المهاجم ياسر الغول الذي لم يتردد في ترجمتها هدف د5.

ورد خدمات خان يونس بقوة على الهدف، فسدد حسم مخيمر كرة قوية امسك بها الحارس محمد الدالي.

وظلت المباراة سجال مع أفضلية نسبية للرياضي، إلا أن محاولات الخدمات ظل خطيرة، ومن خطأ من خارج الصندوق ينفذه عدي عبد الهادي داخل المنطقة يرتمي لها الحارس الدالي وتسقط من يده أمام المدافع محمد صرصور الذي يتمكن من تعديل النتيجة د43، عليه يخرج الشوط الأول تعادل بهدف لكل فريق.

شوط ثان، دفع كل مدرب بتبديل، بدخول إسماعيل أبو دان بدلا محمد اللوح من الرياضي، ومحمد أبو ريدة بدلا من سعيد أبو ظاهر من الخدمات.

وهدد خدمات خان يونس بتسديدة قوية من احمد أبو شباب يبعدها الحارس الدالي.

ورد الرياضي بمحاولات عديدة وبدأ يسيطر على المباراة، إلا أن جميع الفرص وقف أمامها حارس الخدمات الذي تألق أمام المهاجمين وابعد كل الخطورة.

وحاول كل مدرب تحسين شكله الهجومي، بدخول معتز الحوراني بدل هاني المصدر من الرياضي، ورد عليه الخدمات بدخول هدافه محمود فحجان بدلا حسن مخيمر.

واستمر اللقاء سريع بين اللاعبين، لمعرفتهم بأهمية الثلاث نقاط، إلا أن الفريقين ارتضيا بالتعادل الايجابي المخيب.

أدار اللقاء: أشرف زملط، وساعده إياد أبو عبيد ومحمد خطاب، ومحمد أبو شهلا رابعا.

خدمات الشاطئ × التفاح

حقق فريق خدمات الشاطئ فوزا معنويا على حساب فريق التفاح بثلاثة أهداف مقابل هدفين، ليرفع رصيده إلى 28 نقطة وقفز للمركز الخامس، فيما ظل التفاح عند 20 نقطة وهبط للمركز الحادي عشر وقبل الأخير.

مباراة جاءت دون المتوسط بين الفريقين، فشكل الشاطئ أفضلية مطلقة على مجريات الشوط الأول، بفضل تحركات مهاجميه ورغبتهم القوية في تحقيق انتصار معنوي يسجل قبل نهاية الموسم، في اختفى لاعبي التفاح طوال الشوط دون أي ظهور هجومي.

وعلى الرغم من أفضلية الشاطئ منذ انطلاق الشوط، إلا أن المحاولات التي أتيحت لعلاء إسماعيل وسليمان العبيد أمام المرمى فشلا في التعامل معها بعدما تألق الحارس موسى الريفي في إبعاد الخطورة.

ولم يستمر تألق الحارس الريفي طويلا، بعدما استقبل سليمان العبيد كرة بعيدة من الحارس يراوغ المدافع وينفرد بالحارس ويضعها بنجاح داخل الشباك د39.

هدف أول لم ينتظر الشاطئ طويلا لتأمينه، فاستغل علاء إسماعيل ارتباك مدافعي التفاح واستغل عرضية زميله إسماعيل أبو شرف داخل الصندوق يلعبها برأسه داخل الشباك مسجلا هدف التقدم الثاني د43، عليه يخرج الشوط الأول بتقدم البحرية بهدفين نظيفين.

شوط ثان، ظن الجميع استمرار صحوة الشاطئ الهجومية، إلا أن هذا الشوط شهد عكس ذلك، فدخل التفاح بشكل هجومي أفضل وسيطر على اللقاء بفضل تبديلا المدرب بدخول الثلاثي محمد شابط ومصطفى الداعور ومحمد غواش.

ومن أول هجمة سريعة للتفاح، ومن عرضية شابط يرتقي لها معتز الصفدي ويسكن الكرة داخل الشباك مسجلا هدف تقليص الفارق د68.

وظل التفاح في السيطرة، وسعى نحو تعديل النتيجة واستغلال تراخي لاعبي الشاطئ فتمكن البديل محمد الغواش من تعديل النتيجة بعد تسديدة قوية سكنت شباك الحارس احمد أبو سليمان د78، لتصبح النتيجة هدفين لكل فريق.

دقائق أخيرة حاسمة زاد معها رتم الفريقين الهجومي، وكاد يوسف لولو أن يقلب الطاولة لولا كرته الراسية التي علت العارضة بقليل.

ومع الوقت البديل من الضائع، ومن خطأ من خارج الصندوق، يقف أمام الكرة محمد السدودي، الذي يلعبها بإتقان شديد داخل الشباك مسجلا هدف الفوز القاتل لفريقه د92، عليه تنتهي المباراة بثلاثة أهداف للشاطئ وهدفين للتفاح.

أدار اللقاء: عماد مرجان، وساعده حسام الحرازين ومحمود الصواف، وحازم الصوفي رابعاً.

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????


أخر الأخبار