دوري الوطنية موبايل: الأهلي يصعق الشجاعية ويهزمه والطواحين والثوار حبايب

حجم الخط


غزة-أطلس سبورت

خطف فريق أهلي غزة فوزا ثمينا وغاليا على حساب فريق اتحاد الشجاعية، فيما فرض التعادل السلبي نفسه على لقاء فريقي اتحاد خان يونس وضيفه شباب جباليا، وذلك ضمن مباريات الأسبوع الأول لمسابقة دوري الوطنية موبايل الممتاز الغزي.

اتحاد الشجاعية × أهلي غزة

حقق فريق أهلي غزة فوزا هاما وثمينا على حساب اتحاد الشجاعية بهدف نظيف، ليحصد أول ثلاث نقاط في رصيده.

مباراة جاءت اقل من المتوسط بين الفريقين، افتقد فيها كل فريق لنجاعته الهجومية، مع أفضلية الشجاعية الذي ظهر بشخصية أكثر من الأهلي.

وهدد الشجاعية مبكرا عبر لاعبه علاء عطية فسدد كرة قوية أبعدها الحارس محمد مطر أمام الصندوق يجدها أمامه سالم وادي، يسددها خارج الشباك بغرابة.

وعاد وحاول عطية هز الشباك باستخدام قوة التسديد، فسدد كرة من حرة مباشرة أبعدها الحارس لركنية.

وظل بحث الشجاعية عن الهدف الأول، فسدد عمر العرعير كرتين امسك الحارس بواحدة والثانية بعيدة.

محاولات الشجاعية التي لم ترتقي للخطورة، قابلها هجمات مرتدة سريعة للأهلي، فانطلق محمد صالح بكرة على الصندوق مسددا كرة قوية ترتطم بالقائم الأيسر للحارس حسين البطراوي، عليها يخرج الشوط الأول سلبي.

شوط ثان، ظهر الأهلي بشكل هجومي مختلف رغم أفضلية الاستحواذ للشجاعية.

وسدد حسن هتهت كرة قوية تمر بجوار المرمى، بعد مجهود كبير بذله من وسط الملعب.

وعاد الشجاعية وبسط سيطرته، فسدد حازم البيوك كرة قوية، تألق في إبعادها الحارس مطر.

ويجري كل فريق تبديل، بدخول وسيم فرج وخروج فضل قنيطة من الشجاعية، ودخول حسين المشهراوي بدلا من شادي مصبح من قبل الأهلي.

وظل المحاولات الهجومية، ومن عرضية خطيرة على رأس سالم وادي يبعدها الحارس المتألق ببراعة وينقذ مرماه من هدف محقق.

ووسط محاولات الشجاعية وأفضليته الهجومية، يستغل احمد حسنين خطأ دفاعي ليمرر الكرة لزميله هاني أبو ريالة الذي حاول تمريرها لزميله لتذهب في طريقها داخل الشباك مسجلا هدف التقدم لفريقه د79، وسط غرابة للاعبي المنطار.

وبحث الشجاعية بقوة في آخر الدقائق عن الخروج بنقطة ثمينة، إلا أنه وجد صلابة وتماسك للاعبي وحارس الأهلي في منطقتهم، لتنتهي المباراة بفوز الأهلي بهدف نظيف.

أدار اللقاء: عماد مرجان، وساعده محمود أبو حصيرة وأحمد شبير، وأشرف زملط رابعا.

اتحاد خان يونس × شباب جباليا

فرض التعادل السلبي نفسه على لقاء فريقي اتحاد خان يونس وشباب جباليا، ليحصد كل فريق نقطة في رصيده.

مباراة جاءت جيدة المستوى بين الفريقين، خاصة الضيف شباب جباليا، الذي هدد بكرات عديدة فيما ركز الاتحاد على كرات مرتدة سريعة.

وبدأ شباب جباليا بحثه مبكرا عن هدف التقدم، ومن عرضية يوسف داود يرتقي لها عبد الله عكاشة برأسه يبعدها الحارس احمد الشاعر ببراعة  لركنية.

ومن ركنية تنفذ على رأس المدافع احمد عميرة، لتجد العارضة في طريقها وتحرمه من هدف تقدم لفريقه الثوار.

وواصل الشباب غزو مرمى الإتي فلعب داود عرضية على رأس فضل أبو ريالة من فوق العارض، وأخرى لعكاشة يسددها قوية يبعدها الحارس بصعوبة.

وحاول الاتحاد مبادلة الشباب الهجمات، فهدد محمد أبو ريدة عن استحياء لكن دون خطورة، ليخرج الشوط الأول سلبي.

وفي الشوط الثاني، دفع مدرب اتحاد خان يونس تحسين الجبور، بالتبديل الأول بدخول مروان الترابين بدلا من أبو ريدة.

وظهر الاتحاد بشكل هجومي مع بداية الشوط، فسدد احمد العكاوي كرة بجوار القائم.

ورد عليه الشباب بهجمة في غاية الخطورة، بعدما تلقى داود كرة وضعته أمام المرمى يجد تألق الحارس الشاعر ويبعد الانفراد ببراعة.

وعاد الاتحاد وهدد بقوة، فسدد عدي الغلبان كرة قوية أبعدها احمد عفانة لركنية.

ومن ركنية تصل لحسن مخيمر يسددها قوية، يزود الحارس عن مرماه من جديد.

ويجري كل مدرب تبديلاته، فدخل طارق العايدي ومحمد موسى بدلا من جهاد صليح وعمر أبو شقرة من اتحاد خان يونس، فيما دفع احمد عبد الهادي بتبديلين، بدخول مؤمن زيدان وسفيان بركة ويوسف حسب الله بدلا من محمد أبو ظاهر ويوسف داود، وعامر عاشور.

دقائق أخيرة من الوقت البدل من الضائع، سعى فيها اتحاد خان يونس بقوة نحو هدف الفوز وسط تراجع الشباب الذي ركز على الهجمات المرتدة، لتنتهي المباراة المثيرة بدون أهداف.

أدار اللقاء: أمين عويص، وساعده محمود الصواف وإياد أبو عبيد، ومحمد أبو شهلا رابعا.


أخر الأخبار