دوري الأولى: القادسية يرافق الثوار للدوري الممتاز والمغازي يحافظ على آماله في البقاء

حجم الخط


 غزة- أطلس سبورت

صعد فرق القادسية الرفحي لأول مرة في تاريخه للدوري الممتاز الغزي، وذلك عقب تعادله مع ضيفه الزيتون، فيما لم يستفيد الجلاء من فوز على شباب جباليا، كما أشعل فريق خدمات المغازي صراع الهبوط بفوزه على جمعية الصلاح، وذلك ضمن افتتاح مباريات الأسبوع الواحد والعشرين لمسابقة دوري الدرجة الأولى الغزي.

القادسية × الزيتون

صعد فريق القادسية الرفحي لأول مرة في تاريخه لدوري الدرجة الممتازة الغزي، وذلك عقب تعادله مع ضيفه الزيتون بهدف لمثله، ليرافق شباب جباليا لدوري الأضواء، بعد أن رفع رصيده إلى 39 نقطة وظل بمركزه الثاني، فيما رفع الزيتون رصيده إلى 27 نقطة وظل بمركزه الخامس.

مباراة جاءت عصيبة للغاية على القادسية الذي ظهر عليه الارتباك في الشوط الأول، فيما لعب الزيتون بدون ضغوط فشكل أفضلية مطلقة على مجريات الشوط.

ومع أول لحظات الشوط ضغط الزيتون بقوة، وأهدر محمود عارضة فرصة خطيرة داخل الستة بعدما استقبل عرضية زميله محمد العمور يلعبها في المدافعين وتخرج لركنية.

واستمر الزيتون في صحوته، ومن خطأ من ميمنة القادسية يلعبها محمد صيام داخل الصندوق يرتقي لها محمد الظاظا برأسه يسكنها داخل الشباك مسجلا هدف التقدم وسط ذهول الجماهير ودكة القادسية بهدف مبكر د5.

وظلت محاولات الزيتون الهجومية فسدد عارضة كرة امسك بها الحارس محمد شريم.

وحاول القادسية الرد لكن محاولة محمود شيخ العيد سهلة للحارس هشام البيوك، ويرد عليه محمد كشكو بكرة سهلة للحارس.

وحاول القادسية إدراك التعادل ، لكن محاولة العمواسي الخطيرة تعلو العارضة للحارس.

ويجري مدرب القادسية تبديل مبكر، بدخول عطايا جربوع بدلا من يوسف أبو زيد.

وظلت المباراة سجال هنا وهناك، مع أفضلية في آخر لحظات الشوط للقادسية، إلا أن جميع الكرات التي لعبت داخل الصندوق وجدت تماسك لمدافعي الزيتون، ليخرج الشوط الأول على نتيجة الهدف.

شوط ثان، دفع مدرب القادسية بتبديله الثاني، بدخول أمين الحلو بدلا من علي الكرد.

وظهر القادسية بصورة مختلفة ولعب بشكل هجومي أفضل، وشكل أفضلية وادرك صعوبة الموقف، فكان له الأفضلية رغم قلة الفرص الخطيرة.

وحاول علاء ضهير الظهور في الجانب الهجومي رغم المضايقات من المدافعين، إلا انه مرر كرتين الأولى لعبها احمد العمواسي من فوق العارضة والثانية فشل في التعامل معها الحلو.

ويواصل القادسية في محاولاته نحو تعديل النتيجة، ومن كرة مبعدة من دفاعات القادسية، تسقط الكرة على منطقة جزاء الزيتون مع خروج الحارس من مرماه يتمكن المهاجم العمواسي من اقتناص الكرة من الجميع ويلعبها من فوق الحارس لتسكن الشباك مسجلا هدف التعادل وفرحة غامرة لدكة وجماهير القادسية بتعديل النتيجة د66.

تعادل اراح لاعبي القادسية، وبدأ الفريق يلعب بهدوء فيما افتقد لاعبي الزيتون للتركيز، واتجهت المباراة في طريقها نحو التعادل.

ويجري مدرب الزيتون ثلاث تبديلات بدخول كريم البريم وعاهد ومحمد ابو خوصة، ويرد القادسية بتبديل بدخول عمر عبد الرحمن.

دقائق أخيرة حبست انفاس لاعبي القادسية، مع محاولات الزيتون ورد بدفاع محكم من القادسية وتشتيت الكرات عن منطقة الخطر، حتى أنهى حكم اللقاء المباراة بالتعادل الايجابي بهدف لمثله، ويعلن افراح رفحاوية بممثل ثالث في الدوري الممتاز.

أدار اللقاء: محمود أبو مصطفى، وساعده نادر أبو هجرس ومروان خطاب، واشرف زملط رابعا.

شباب جباليا × الجلاء

حقق فريق الجلاء فوزا معنويا على حساب مضيفه شباب جباليا بهدفين لهدف، ليرفع رصيده إلى 36 نقطة وحافظ على مركزه الثالث، فيما ظل جباليا عند 42 نقطة بمركزه الأول.

سجل للجلاء محمد الطلاع من ضربة جزاء د45، والوليد حجازي د74، وسجل هدف جباليا أحمد حلاوة د48.

جمعية الصلاح × خدمات المغازي

حافظ فريق خدمات المغازي على آماله بقوة نحو تأمين تواجده بين فرق الدوري، بعدما حقق فوزا صعبا على حساب جاره جمعية الصلاح بهدف نظيف، ليرفع رصيده إلى 22 نقطة وارتقى للمركز الحادي عشر وقبل الأخير وبفارق الأهداف عن العاشر والتاسع، فيما ظل الصلاح عند 24 نقطة بمركزه السابع وظل في معاناته نحو تأكيد التواجد.

ويدين المغازي بالفضل لمسجل الهدف يحيى أبو عبيدة د48.

أدار اللقاء: فايز عمران، ويساعده عدنان حنيدق ومحمد اليازجي، وعماد مرجان رابعاً.

 

 


أخر الأخبار