دراسة: مكملات فيتامين “د” تزيد قوّة العضلات

مكملات فيتامين د
حجم الخط


أفادت دراسة بريطانية حديثة، أن مكملات فيتامين “د” يمكن أن تزيد قوّة العضلات، خاصة لدى الأشخاص الذي يعانون من ضعف فيها.

الدراسة أجراها باحثون من جامعة برمنجهام البريطانية، ونشروا نتائجها اليوم السبت، في دورية (PLOS One) العلمية.

وللوصول إلى نتائج الدراسة، قام الباحثون بقياس مستويات فيتامين “د” لدى 116 من الأشخاص الأصحاء الذين تتراوح أعمارهم بين 20 إلى 74 عامًا.

وعقب قياس كتلة الدهون والعضلات في أجسام المشاركين، وجد فريق البحث أن الأشخاص الذين يعانون من نقص مستويات فيتامين “د” ارتفعت لديهم كتلة الدهون.

كما وجدوا أن الذين لديهم مستويات مرتفعة من فيتامين “د” زادت لديهم كتلة العضلات.

وقال الباحثون إنهم يعتزمون البحث مع شركائهم آخرين فى عدد من المراكز البحثية الدولة، لدراسة الآلية التي يقوم من خلالها فيتامين “د” بتحسين قوة العضلات.

والشمس هي المصدر الأول والآمن لفيتامين “د”، فهي تعطي الجسم حاجته من الأشعة فوق البنفسجية اللازمة لإنتاج الفيتامين.

ويمكن تعويض نقص فيتامين “د”، بتناول بعض الأطعمة مثل الأسماك الدهنية كالسلمون والسردين والتونة، وزيت السمك وكبد البقر والبيض، أو تناول مكملات هذا الفيتامين المتوافرة بالصيدليات.

ويستخدم الجسم فيتامين “د” للحفاظ على صحة العظام وامتصاص الكالسيوم بشكل فعال، وعدم وجود ما يكفي من هذا الفيتامين قد يرفع خطر إصابة الأشخاص بهشاشة وتشوهات العظام، والسرطان والالتهابات، وتعطيل الجهاز المناعي للجسم.

وكانت دراسات سابقة كشفت أن الأفراد الذين يعانون من نقص فيتامين “د” أكثر عرضة للإصابة بأمراض الزهايمر والتوحد وانفصام الشخصية، بالإضافة إلى التهاب الأمعاء وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والكلى والقولون العصبي.


أخر الأخبار