خوان ماتا يحذر من الاستهانة بسانت ايتيان

مانشستر يونايتد
حجم الخط


يأمل نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي برفقة كل من شالكة وروما وليون العبور دون عناء لدور ثمن نهائي الدوري الأوروبي الجاري بفضل النتائج التي حققوها في مباريات الذهاب من دور 32 للدوري الأوروبي وستجرى مباريات الإياب من نفس الدور خلال اليومين القادمين .

وسيستضيف نادي سانت ايتان الفرنسي ضيفه الإنجليزي مانشستر يونايتد والذي خسر سانت ايتان أمامه في انجلترا بمباراة الذهاب بنتيجة 3-0 والتي سجلها السويدي زلاتان إبراهيموفيتش .

ورغم النتيجة الجيدة التي حققها مانشستر يونايتد بقيادة مديره الفني البرتغالي جوزيه مورينيو ذهابا، حذر الإسباني خوان ماتا نجم خط وسط مانشستر من الاستهانة بقوة الفريق الفرنسي.

وقال ماتا، على موقع النادي الإنجليزي “أدينا عملا رائعا في مباراة الذهاب، ولكن سانت إيتيان برهن أنه أفضل مما توحي به النتيجة”.

ويخوض مانشستر يونايتد مباراة الغد واضعا بعض تركيزه في المباراة النهائية لبطولة كأس رابطة المحترفين الإنجليزية، والتي يخوضها يوم الأحد المقبل أمام ساوثهامبتون.

ويفتقد مورينيو في مباراة الغد لجهود لاعبه هيريرا للإيقاف بسبب الإنذارات، كما قد يفتقد جهود المدافع فيل جونز ولاعب الوسط المهاجم واين روني بسبب الإصابات.

من جانبه، يرفض الفريق الفرنسي، الشعور بالذعر أمام زلاتان إبراهيموفيتش، الذي يتحلى بحظ كبير أمامه.

ولا يوجد فريق بأوروبا، اهتزت شباكه بأهداف إبراهيموفيتش، أكثر من سانت إيتيان إذ نجح اللاعب السويدي 3 مرات في تسجيل ثلاثية من الأهداف، أمام النادي منها ثلاثية لقاء الذهاب.

وقال رومان حمومة لاعب وسط سانت إيتيان، اليوم الثلاثاء: “إحصاءات إبراهيموفيتش أمامنا مذهلة. إنه لاعب رائع. ورغم ذلك لا يمكن أن نشعر بالذعر من لاعب واحد”.

وأكد كريستوف جالتييه، مدرب سانت إيتيان أن يونايتد يستطيع تشكيل خطورة بواسطة عدة لاعبين.

وقال جالتييه “يمكن وضع خطة للحد من إبراهيموفيتش أو خطة للحد من بول بوجبا، لكن هذا الفريق يستطيع تشكيل خطورة من أي مكان”.

كما يستضيف شالكه فريق بالوك سالونيكي اليوناني، غدا بعدما حقق شالكه فوزا كبيرا 3-0 في مباراة الذهاب خارج ملعبه.

وتجمع المباراة الثالثة، التي جرى تقديمها إلى الغد، بين فنربخشة التركي وكراسنودار الروسي، حيث يسعى الفريق التركي لتعويض هزيمته 0-1 في مباراة الذهاب.

وتقام باقي المباريات بعد غد الخميس، حيث يستضيف روما الإيطالي فريق فياريال الإسباني الذي خسر 0-4 على ملعبه ذهابا، كما يستضيف ليون الفرنسي فريق ألكمار الهولندي الذي خسر 1-4 على ملعبه ذهابا، فيما يحل روستوف الروسي ضيفا على سبارتا براغ التشيكي، علما بأن روستوف فاز 4-0 على ملعبه ذهابا.

ويستضيف توتنهام الإنجليزي فريق جينت البلجيكي الذي حقق الفوز 1-0 على ملعبه ذهابا.

ويتمسك أتلتيك بيلباو الإسباني بالحذر الشديد في مباراته أمام مضيفه آبويل نيقوسيا القبرصي، خاصة وأن بيلباو حقق فوزا غير مطمئنا 3-2 على ملعبه ذهابا، فيما يلتقي أياكس الهولندي مع ليجيا وارسو البولندي في مباراة متكافئة بعد انتهاء لقاء الذهاب بينهما بالتعادل السلبي في وارسو.

ويثق بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني في قدرته على اجتياز عقبة مضيفه فيورنتينا الإيطالي رغم خسارة مونشنجلادباخ 0-1 على ملعبه ذهابا.

وفي باقي المباريات، يستضيف شاختار دونيتسك الأوكراني فريق سلتا فيجو الإسباني الذي خسر 0-1 على ملعبه ذهابا، كما يلتقي عثمانلي سبور التركي مع أولمبياكوس اليوناني بعد تعادلهما السلبي ذهابا، ويلتقي جينك البلجيكي مع أسترا جورجيو الروماني بعد تعادلهما 2-2 ذهابا، وكوبنهاجن الدنماركي مع لودوجوريتس رازجراد البلغاري الذي خسر 1-2 على ملعبه ذهابا، وزينيت سان بطرسبرج الروسي مع أندرلخت البلجيكي الذي فاز 2-0 على ملعبه ذهابا، وبشكتاش التركي مع هبوعيل بئر السبع الذي خسر 1-3 على ملعبه ذهابا.

وتجرى قرعة دور الستة عشر للبطولة يوم الجمعة المقبل بمدينة نيون السويسرية.


أخر الأخبار