تأثير السن بدأ يظهر على الدون ..مراوغاته باتت اقل بكثير

حجم الخط


بدأ تأثير عامل السن يظهر بوضوح على مهاجم ريال مدريد البرتغالي كريستيانو رونالدو صاحب 32 عام ، وهو ما أظهرته إحصائية نشرتها صحيفة “آس” الإسبانية.
وطبقا للإحصائية فإن المراوغات التي قام بها كريستيانو رونالدو هذا الموسم باتت أقل بكثير من المراوغات التي قام بها في المواسم السابقة منذ وصوله إلى النادي الملكي صيف عام 2009 قادما من مانشستر يونايتد الإنكليزي.

وأفادت الإحصائية إلى أن رونالدو بدأ يقوم بنفسه بالاقتراب من منطقة المرمى، ليحافظ على لياقته وسرعته وجودته الفنية، خاصة من ناحية المراوغات التي اشتهر بها اللاعب في سنواته الأولى مع الفريق الملكي وقبله مع مانشستر يونايتد.

وأظهرت الإحصائية أن رونالدو قام في موسمه الأول مع ريال مدريد 2009-2010، بـ 203 محاولة مراوغة نجح منها 105 فقط، وذلك خلال 2920 دقيقة لعب، أي بمعدل مراوغة ناجحة كل 27 دقيقة، مع العلم أن هذا الموسم يعتبر هو الأفضل من حيث نسبة المرواغات مقارنة بالدقائق التي لعبها رونالدو.
وقام النجم البرتغالي بـ 77 محاولة مراوغة خلال هذا الموسم، حيث نجح في 28 منها فقط، وذلك في 2853 دقيقة، أي بمعدل مراوغة كل 101 دقيقة.

واتضح من خلال الإحصائية أن هناك فرقًا كبيرا عند المقارنة بين الموسم الأول لرونالدو والموسم الحالي للاعب مع الفريق الملكي، إذ أن مراوغاته أصبحت أقل بأربع مرات عن أول موسم جاء فيه للفريق الأبيض.


أخر الأخبار